ادوار الخراط ... في ذمة الله


December 01 2015 19:23

توفى أمس  في القاهرة الروائى العربي الكبير إدوار الخراط عن 89 عاما بعد أزمة صحية. والراحل سجل ثقافى حافل وقامة أدبية سامقة وفكرية كبيرة استطاع أن يطأ مساحات إبداعية غير مسبوقة ويسبر أغوار قضايا ويطرح رؤى مثلت تحولا جديا فى مسار الرواية العربية, ومن أبرز أعماله: «حيطان عاليةٍ» و «رامة والتنين» و«ترابها زعفران».
ولد إدوار الخراط عام 1926 بالإسكندرية وبعد تخرجه من كليه الحقوق بدأ رحلة الكفاح والعمل فانتقل بين عدة وظائف منها أن عمل بالبنك الأهلي المصري بالإسكندرية إلى أن تفرّغ للكتابة والترجمة

يعدّ إدوار الخراط رائدا من رواد الأدب العربي، فقصصه القصيرة ورواياته شكلت مدرسة جديدة ومنعطفا مختلفا عن أدباء عصره، حيث سادت في الخمسينات والستينات المدرسة الواقعية الاجتماعية والتي تمثلت واضحة في كتابات نجيب محفوظ، إلا أن الخراط كانت كتاباته تغوص في الذات وتمثل رؤية داخليه للإنسان فابتعد عن الواقعية وأدار حوارات وصراعات نفسية داخلية لأبطال قصصه ورواياته كما ظهر ذلك جليا في مجموعته القصصية “الحيطان العالية” وروايته “رامة والتنين”.حصل الخراط على جائزة الدولة التشجيعية ووسام الفنون والعلوم من الطبقة الأولى عام 1973













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية