دكتور امريكي في جامعة كاليفورنيا يصدر ديوانا شعريا لاسامة بن لادن


September 21 2008 21:00

 أفادت صحيفة صندى تايمز الصادرة الأحد أن أكاديميا درس فى جامعة أوكسفورد البريطانية سينشر الأسبوع المقبل قصائد شعرية لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن بعدما اكتشف أن الأخير كان مطلوبا جدا كمتحدث بعد وجبات العشاء.وقالت الصحيفة إن الكلمات التى كان يلقيها بن لادن فى حفلات الزواج وغيرها من الأعياد خلال حقبة التسعينيات سُجّلت على أشرطة تم العثور عليها فى المجمع الذى كان يقيم فيه زعيم تنظيم القاعدة فى أفغانستان فى عام 2001، وقام بدراستها البروفيسور فلاغ ميلار، الذى يدرّس الشعر العربى فى جامعة كاليفورنيا

واضافت أن ميلار سمع بأشرطة تحتوى على أشعار بن لادن للمرة الأولى قبل أربع سنوات حين كان مكتب التحقيقات الفدرالى الأمريكى "إف بى آي" يعمل على ترجمتها بحثا عن رسائل مشفّرة للخلايا النائمة وتمكن من التعرف على 20 شريطا منها تحمل نبرة الصوت المميزة لزعيم تنظيم القاعدة".ونسبت الصحيفة إلى البروفيسور ميلار قوله "إن بن لادن كان شاعرا موهوبا وكانت قوافيه وأوزانه ذكية الأمر الذى دفع الكثير من الناس إلى تسجيل قصائده وتوزيعها مثل أغانى البوب، واكثر من استخدام الجبال كتعابير مجازية لاعتقاده بأن الحدود فرّقت العرب عن بعضهم البعض والجبال يمكن أن تساعدهم فى البقاء بعيدا عن إغراءات العلمانية

واضاف ميلار أن زعيم تنظيم القاعدة صوّر نفسه فى أشعاره بـ "الشاعر المقاتل الذى ستقود كلماته اتباعه إلى المأوى المثالى فى جبال هندو كوش، كما تبين الشرائط بن لادن كمؤدى ومسلٍ، له أجندة وروى حكايات مضرجة بالدم عن مجاهدين قضوا من القرى التى كان يتحدث فيها وسمعت عائلاتهم بمصيرهم للمرة الأولى، وكان يمزج هذه الأخبار بأفكار التطرف وبشعره الخاص الذى يستند إلى الحماسة التقليدية".واشار ميلار إلى أن بن بلادن "برع فى استخدام العبارات فى قصائده لإثارة حماس شبان المدن المستائين وتقديم بدائل للفرار من واقعهم وتعبئتهم للجهاد، لكن وبدلا من ذلك لقى الكثير منهم حتفهم بطرق مرعبة وقالت صندى تايمز أن ميلار يعكف الآن على وضع كتاب عن شعر بن لادن ودوره فى الجهاد، لكن الأشرطة التى تحتوى على قصائد زعيم تنظيم القاعدة ستُسلّم إلى جامعة ييل الأميركية لإصلاحها وجعلها متوفرة للباحثين بحلول العام 2010