مستشار الملا عمر يزعم ان بن لادن ما زال حيا ويهدد بهجمات ارهابية كبيرة


September 20 2008 10:30

 تعهد زعيم تنظيم "القاعدة" في أفغانستان، في شريط فيديو بالذكرى السابعة لهجمات 11 سبتمبر 2001، بتنفيذ هجمات على نطاق واسع ضد الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها.وفي مقطع آخر من الشريط، الذي نشرته مؤخراً بعض المواقع المتشددة، وقال المستشار الخاص للملا عمر زعيم حركة طالبان المتشددة، إن زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن حي وبخير، فيما تعهد قادة القاعدة الذين ظهروا في الشريط "بتصعيد العنف ضد الأعداء

وحذر قادة القاعدة أن الهجمات ستكون على نطاق واسع، ومماثلة لعملية سجن قندهار ومطار "خوست" وغيرها التي شنت مؤخراً وأدت إلى قتل 50 أمريكياً ومائة من المرتدين، وأصابت ودمرت أربع مروحيات، وفق ما جاء في المزاعم التي نقلها الشريط عن لسان مصطفى أبو اليزيد.هذا ولم تتمكن شبكة CNN التأكد بصورة مستقلة من صحة الشريط المصور . يُذكر أن صحة بن لادن واحتمال موته، كانت دوما مثار الكثير من التساؤلات

غير أن الملا محمد حسن رحماني، مستشار الملا عمر، قال في الشريط المصور إن أسامة بن لادن بصحة جيدة، مضيفاً "نطلب من الله أن يحميه.. ليحبط محاولات أعداء الأمة بالوصول إليه."يُذكر أن الملا عمر هو من ضمن أكثر الشخصيات المطلوبة من قبل الجيش الأمريكي . ونقل الشريط مقتطفات من وصية سعيد الغامدي أحد الخاطفين الـ19 الذين نفذوا هجمات الحادي عشر من سبتمبر 2001 ضد الولايات المتحدة الأمريكية.ويعتقد أن الغامدي كان على متن الرحلة 93 التابعة لخطوط "يونايتد" التي تحطمت في بنسلفانيا. وقال مسؤولون حينها إنهم عثروا على جواز سفره بين أنقاض الطائرة

يُذكر أن مدة الشريط المصور الأشبه بالتسجيلي الوثائقي، والذي تحدث فيه أيضاً أيمن الظواهري الرجل الثاني في تنظيم القاعدة، وأبو أيوب المصري المعروف بكنية حمزة المهاجر زعيم القاعدة فرع العراق، بلغت ساعة ونصف.يشار إلى أن فضائية "الجزيرة" كانت أول من عرض مقتطفات من الشريط في الثامن من الشهر الجاري . غير أن امكانية الوصول لكامل الشريط المصور تعذرت وقتها، وتأخرت لوقت لاحق بسبب مشاكل تقنية وفق محللة قضايا الإرهاب الخبيرة في المواقع المتشددة لورا مانسفيلد