خالد المحادين ... استاذي الذي علمني الابجدية .. في ذمة الله


October 14 2015 09:15

عرب تايمز - خاص

نعى الزميل الدكتور اسامة فوزي استاذه الشاعر والكاتب الاردني الكبير خالد المحادين ووصفه بانه ( الاستاذ الذي علمني الابجدية ) في اشارة الى عمل خالد المحادين كمدرس في مدرسة النصر الاردنية في الزرقاء ( معسكر الزرقاء ) في الستينات حيث تلقى الزميل فوزي تعليميه الاعدادي فيها  ووفقا للزميل فوزي فان خالد المحادين هو الذي اسس مكتبة الزرقاء العامة التابعة للبلدية وكان اول مدير لها وبفضله عرف شباب المدينة في الستينات الكتاب

ولد المرحوم في الكرك عام 1941 حصل على بكالوريس فلسفة وعمل في مدرسة النصر التابعة للثقافة العسكرية في الزرقاء ( عرفت لاحقا باسم مدرسة الثورة العربية الكبرى )  ثم عمل في بلدية الزرقاء كامين ومدير ومشرف على اول مكتبة عامة فيها  وغادر في مطلع حياته الى ليبيا حيث عمل في عدة مناصب هامة في الاعلام الليبي وعاد الى الاردن  التي اعتقل فيها عدة مرات ثم تنقل بين أكثر من موقع في وزارة الثقافة، ووزارة الأعلام، والأذاعة، والديوان الملكي ووكالة الأنباء الأردنية، وجريدة النهضة، وأمانة  عمان الكبرى .. ودخل الكثير من المعارك الصحفية  واخرها وقوفه مع موفق المحادين امام القضاء للدفاع عن نفسه في مواجهة كلب النظام صالح القلاب 

وقد نعى نقيب الصحفيين الاردنيين خالد محادين، واستذكر مناقب الفقيد الكبير محادين ودوره واسهاماته في مسيرة الصحافة الاردنية والعربية، مشيرا الى تميزه وابداعه في الكتابة الصحفية الى جانب كتابة الرواية والقصة والشعر، مشيرا الى جرأته في انتاجه الصحفي والادبي.واعتبر رحيل الزميل محادين خسارة كبيرة للوسط الصحفي الاردني والعربي والوسط الادبي، معبرا عن تعازيه الحارة الى اسرته وذويه، وداعيا الله العلي القدير ان يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية