شكرا للطيران السوري ... وسائل الاعلام الاردنية اكلت خرا وسكتت ... واسم الطيار معاذ الكساسبة لم يطلق حتى على مزبلة في عمان


October 03 2015 09:28

عرب تايمز - خاص

الطيران السوري - وليس الاردني - هو الذي اخذ بثأر الطيار الاردني معاذ الكساسبة حين تمكنت طائرة سورية قبل يومين من اصطياد الارهابي الدعشاوي التونسي الذي اشرف على انتشال الطيار من الماء واشرف على حرقه وظهر معه في صورة شهيرة وهو يضع يده على  رقبة الطيار الذي بدا عاريا عند انتشاله من الماء بعد سقوط طائرته بفعل صلية من رشاش زميله صدام الونغ  في السرب الاردني

ومع ان سلاح الجو السوري اصدر بيانا هنأ فيه الشعب الاردني واخبره ان دم معاذ لم يذهب هدرا الا ان وسائل الاعلام الاردنية الرسمية والخاصة تجاهلت ذكر الخبر ولم تشر اليه بعد ان تلاشى اسم معاذ ولم يطلق اسمه  حتى على مزبلة في عمان رغم ان المسئولين الاردنيين وعدوا والده باطلاق اسمه على احد اكبر شوارع عمان .. وذهبت سيرة معاذ الى مزبلة التاريخ الاردني تماما مثل سيرة الطيار فراس العجلوني الذي شطب اسمه من كتب التاريخ في المناهج المدرسية الاردنية .. ولكن الصحف الاردنية كلها عزت النائب الاردني الذي اعلن يوم امس ان ابنه الدعشاوي قتل في تفجير ارهابي نفذه في العراق وتم السماح للنائب بفتح باب عزاء في مدينة الكرك على مرمى حجر من بيت معاذ الكساسبة الذي حرقه تنظيم ابن النائب الاردني حيا

في سوريا واصلت وحدات من الجيش مدعومة بسلاح الجو في الجيش العربي السوري عملياتها النوعية ضد أوكار وتجمعات التنظيمات الإرهابية في حلب وريفها فيما قضت وحدات أخرى على عدد من الإرهابيين ودمرت ما بحوزتهم من أسلحة وذخائر في قريتي الحميدية وأوفانيا في ريف القنيطرة فيما دمر الطيران الحربي الروسي بالتعاون مع القوى الجوية السورية مقرات قيادة ومستودعات أسلحة وذخيرة وعربات لتنظيم داعش الإرهابي في حلب وإدلب وحماة

وفي التفاصيل..أكد مصدر عسكري تدمير عدد من مقرات القيادة ومستودعات الأسلحة والذخيرة وعشرات العربات خلال غارات نفذها الطيران الحربي الروسي بالتعاون مع القوى الجوية السورية على مجموعة أهداف لتنظيم “داعش” الإرهابي في حلب وإدلب وحماة.وقال المصدر في تصريح لـ سانا : إن “القوات الجوية لروسيا الاتحادية بالتعاون مع القوى الجوية السورية نفذت سلسلة ضربات جوية دقيقة تركزت على مجموعة أهداف لتنظيم “داعش” الإرهابي أدت الى تدمير مقر قيادة ومركز اشارة في دارة عزة بريف حلب”.واضاف المصدر إن الضربات أسفرت عن “تدمير منشآت ومستودعات أسلحة وذخيرة ووقود ومعسكر ميداني في معرة النعمان إضافة إلى مستودع ذخيرة في منطقة الهبيط بريف ادلب

ولفت المصدر إلى “تدمير مقر قيادة محصن وعشرات العربات للتنظيم المتطرف المدرج على لائحة الإرهاب الدولية في كفر زيتا” شمال مدينة حماة بنحو 35 كم.وبدأ الطيران الحربي الروسي أول أمس طلعاته الجوية ضد مواقع التنظيمات الإرهابية في سورية تنفيذا للاتفاق بين سورية وروسيا الاتحادية لمواجهة الارهاب الدولي والقضاء على تنظيم “داعش”.وفي حلب وريفها دمرت وحدات الجيش مدعومة بسلاح الجو في الجيش العربي السوري آليات وعربات مدرعة للتنظيمات الارهابية التكفيرية وقضت على أعداد منها في عمليات مكثفة على أوكارهم وتجمعاتهم ومحاور تحركهم في حلب.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن الطيران الحربي “دمر رتلين من العربات المدرعة والآليات للتنظيمات الارهابية في ضربات جوية على محاور تحركهم على الطريق بين قريتي معرسة الخان والمديونة في منطقة الباب” التي تعد منطقة إمداد وتسلل الارهابيين وآلياتهم من اتجاه الأراضي التركية.وأكد المصدر أن العمليات أسفرت عن “إيقاع قتلى ومصابين في صفوف الارهابيين أغلبهم من “جبهة النصرة” وتدمير اليات لهم بعضها مزود برشاشات ثقيلة”.

وفي الريف الجنوبي الشرقي لفت المصدر إلى أن وحدات من الجيش “قضت على عدد من أفراد التنظيمات الارهابية التكفيرية في عمليات وضربات مركزة على تحركاتهم وتجمعاتهم في الصالحية وتل نعام وتريدم وجب الصفا وحويجينة وقصير الورد وكبارة وعين سابل وعين الحنش وتل فاعور وتلة الشوايا” على بعد 25 كم عن مدينة حلب.وأوضح المصدر أن عمليات الجيش على أوكار التنظيمات الإرهابية التكفيرية في محيط مطار النيرب وعين الجماجمة وحميمة الصغيرة ورسم العبود ودير حافر والبريج وتل اسطبل وجبول والشيخ أحمد بالريف الشرقي “أسفرت عن تدمير عدد من الاليات والقضاء على عدد من افرادها”.

وقال المصدر إن حامية الكلية الجوية “قضت على عدد من إرهابيي تنظيم “داعش” ودمرت لهم آليات وأسلحة في رمايات وضربات دقيقة على تحركاتهم ونقاط تحصنهم في محيط الكلية”.وفى مدينة حلب “دمرت وحدات من الجيش في عمليات دقيقة بؤرا لإرهابيي “جبهة النصرة” والتنظيمات الاخرى في أحياء الراموسة وصلاح الدين والليرمون وبني زيد وكرم الجبل والزبدية في حين قضت على إرهابيين ودمرت أسلحتهم في كفر حمرة وجب غبشة إلى الشمال الغربي من مدينة حلب”.وكانت وحدات من الجيش مدعومة بسلاح الجو في الجيش العربي السوري  دمرت أمس تجمعات لتنظيم “داعش” في محيط الكلية الجوية وقضت على ما لا يقل عن 20 ارهابيا في حيي المرجة والشيخ لطفي

 

 













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية