دبي تقرر تسيير رحلتين يوميا بطائراتها العملاقة الى جزيرة الدعارة ( بوكيت ) في تايلند


September 19 2015 19:32

عرب تايمز - خاص

ما هو الشيء المميز في جزيرة بوكيت التايلندية - غير مومساتها - حتى تسير اليهم مشيخة دبي وعلى  طائراتها العملاقة رحلتين يوميا واحدة في الصباح والثانية في المساء .. وهي رحلات لا تسير الى مكة نفسها حتى في اوقات الحج

فقد اعلنت طيران الإمارات أمس عن مضاعفة خدمتها الحالية بين دبي وجزيرة بوكيت في تايلند لتصبح بمعدل رحلتين يومياً، وذلك اعتباراً من 1 ديسمبر 2015.  بمعنى ان دبي تبعث يوميا الى الجزيرة بما يقارب من اربعمائة راكب  وهي احدى اهم جزر الدعارة في العالم وهي دعارة رسمية مرخصة من مملكة تايلند والمومسات يحملن هويات خاصة ولديهن مكاتب حتى في الفنادق لتأمين هذه الخدمة واغلب - ان لم يكن كل - زيائن تايلند هم من عرب النفط وخاصة الامارات

واعتباراً من 1 ديسمبر 2015، ستعمل الرحلة «ئي كيه 396» أربع مرات أسبوعياً، حيث تغادر مطار دبي الدولي في تمام الساعة 10:55 ليلاً وتصل إلى بوكيت عند الساعة 8 من صباح اليوم التالي. أما رحلة العودة «ئي كيه 397»، فسوف تقلع من مطار بوكيت الدولي عند الساعة 9:30 صباحاً وتصل إلى دبي عند الساعة 1:20 ظهراً.

أما الرحلة «ئي كيه 394» التي ستعمل ثلاث مرات أسبوعياً، فسوف تغادر مطار دبي الدولي في تمام الساعة 8:05 مساءً وتصل إلى بوكيت عند الساعة 5:10 من صباح اليوم التالي. وتوفر هذه الرحلة وقتاً ملائماً للمسافرين من دولة الإمارات العربية المتحدة والشرق الأوسط. وتقلع رحلة العودة «ئي كيه 395» من مطار بوكيت الدولي عند الساعة 7:10 صباحاً وتصل إلى دبي عند الساعة 11 صباحاً

بالإضافة إلى بوكيت، تشغل طيران الإمارات 6 رحلات يومياً بين دبي وبانكوك، ثلاث منها حالياً بطائرات الإيرباص  وسوف ترتفع إلى أربع في الأول من ديسمبر المقبل. كما أبرمت طيران الإمارات مؤخراً اتفاقية مشاركة في الرموز مع «بانكوك إيرويز»، ما أتاح أمام ركابها إمكانية الوصول بسهولة إلى 14 وجهة سياحية جديدة في منطقة جنوب شرق آسيا













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية