نشالون فرنسيون يخطفون ساعة امير سعودي امام فندق اللوفر في باريس


September 10 2015 00:57

هاجمت إحدى العصابات المكونة من 3 أفراد، الأمير السعودي محمد بن عبدالعزيز، وهو ابن أخو الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، حينما كان يقضي عطلته في فرنسا أمام فندق "اللوفر"، واستولوا على ساعته الفاخرة التي يصل ثمنها 180 ألف دولار. ووقع الحادث، في منتصف ليل السبت، أثناء إجراء الأمير لمكالمة هاتفية أمام فندق "اللوفر" في الدائرة الباريسية الأولى، وفق ما أوردته صحيفة لوباريزيان

ولم يصاب الأمير بأي جروح، بالرغم من الهجوم العنيف الذي تعرض له، ثم توجه الأمير بشكوى لدائرة الباريسية الأولى، والتي أخطرت النيابة العامة بدورها بتعرض سائح بباريس لاعتداء وسطو مسلح، وقدمته على أنه ابن أخو الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز.وعثرت الشرطة في موقع الحادث، على "مظلة" تعود لأحد النشالين الثلاثة، وتعتبر حاليا الخيط الوحيد الذي قد يقود المحققين إليهميذكر أن، الساعة التي سرقت من الأمير السعودي الشاب من طراز (أوديمارس- بيجيت) الثمينة













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية