القبض على وزير الزراعة المصري فور خروجه من مجلس الوزراء لتورطه بفضيحة زوج غادة عبد الرازق السابق


September 07 2015 09:30

قرر الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، اليوم الاثنين، إقالة وزير الزراعة، صلاح هلال، بسبب قضية الفساد الكبيرة التي كشفتها الأجهزة الرقابية، وتورط فيها عدد كبير من الشخصيات العامة والمشاهير.وفور خروج هلال من مجلس الوزراء بعد إقالته من منصبه، ألقت أجهزة الأمن المصرية القبض على الوزير، وتم اقتياده لمقر جهاز الرقابة الإدارية للتحقيق معه.

وكان رئيس مجلس الوزراء المهندس إبراهيم محلب قد استقبل وزير الزراعة واستصلاح الأراضي الدكتور صلاح هلال، الذي تقدم باستقالته من منصبه، بناء على توجيهات من الرئيس السيسي، لتلقي الأجهزة الأمنية القبض على هلال فور خروجه من مجلس الوزراء.وجاءت استقالة وزير الزراعة على خلفية القضية المعروفة إعلامياً بـ"رشوة بعض مسئولي وزارة الزراعة" والتي تقاضى خلالها عدد من مسئولي الوزارة وقياداتها رشاوى مالية لبيع أراض.

وكانت القائم بأعمال النائب العام قد منع النشر في القضية التي تم التحقيق فيها منذ أيام وعُرفت إعلامياً بقضية" رشاوى وزارة الزراعة"، في جميع وسائل الإعلام والمتورط بها عدد كبير من الشخصيات العامة والمسئولين الحاليين بالوزارة ووزراء سابقين، على رأسهم وزير الزراعة الأسبق الدكتور أيمن فريد أبو حديد الذي صدر قرار بمنعه من السفر

وأصبح "هلال" أول وزير يقبض عليه بعد إقالته، بسبب قضية الفساد الكبيرة التي كشفتها الأجهزة الرقابية، وتورط فيها عدد كبير من الشخصيات العامة والمشاهير، بينهم محمد فودة طليق الفنانة غادة عبدالرازق 

أربعة أشهر لـ "هلال" في وزارة الزراعة، بدأهم بـحفاوة إعلامية، حيث وصف بأنه الرجل الصامت، وأنه يعمل لساعات متأخرة من الليل، وأنهاهم بتحقيق الرقابة الإدارية معه 

بدأ "هلال" عمله كوزير للزراعة فى 5 مارس السابق، بقرار من الرئيس عبدالفتاح السيسي، بعد تدرجه فى المناصب حتى تولى منصب رئيس الإدارة المركزية للمحطات التابعة لمركز البحوث الزراعية فى مايو 2011، التى تقوم بالإعداد لإنتاج تقاوى المحاصيل التى يتم تسليمها إلى محطات إنتاج التقاوى المعتمدة تمهيدًا لتوزيعها على الفلاحين، خاصة القمح والذرة والفول 

عمل "هلال" رئيسا لمركز البحوث الزراعية قبل ثورة 25 يناير، واستمر فى المنصب حتى ولاية الدكتور عادل البلتاجى وزير الزراعة الأسبق، وأبقى عليه فى المنصب لمدة شهران، ثم قام البلتاجى بإقالته وتعيينه رئيسا للهيئة الزراعية المصرية فى 25 أغسطس 2014، وتعيين الدكتور على إسماعيل مدير معهد بحوث الأراضى والمياه بدلا منه 

وبعد تولى "هلال" الوزارة اتخذ العديد من الإجراءات السيئة منها التشديدات الأمنية التي فرضت، ومنع الصحفيين من دخول مكتب الوزير، ونشر جواسيس بين الموظفين لتعقب كلماتهم، والتنصت على آراءهم حول قضية الرشوة، فضلا عن قضايا الفساد والرشوة التى غرقت فيها الوزارة وتلطخ بها الكثير من المسئولين بالدولة

 













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية