الحكم بسجن مراهق عربي امريكي 11 سنة ووضعه تحت المراقبة مدى الحياة


August 28 2015 14:17

اصدرت محكمة اميركية حكما الجمعة بالسجن 11 عاما واربعة اشهر على مراهق اميركي من فيرجينيا بتهمة التامر لتقديم الدعم المادي لتنظيم داعش المتطرف.كما حكمت المحكمة على علي شكري امين (17 عاما) من بلدة ماناساس الصغيرة على بعد ساعة عن العاصمة واشنطن، بالخضوع للمراقبة طوال حياته ومراقبة نشاطاته على الانترنت.

ويعتقد ان علي هو اول قاصر يدان في الولايات المتحدة بتقديم المساعدة المادية للتنظيم المتطرف. واعترف علي بالتهم الموجهة اليه في حزيران/يونيو الماضي.وهو من النشطاء على موقع تويتر حيث ارسل اكثر من 7 الاف تغريدة تاييدا لتنظيم "داعش

ومن خلال هذه التغريدات قدم لانصار التنظيم تعليمات حول استخدام العملة الافتراضية "بيتكوين" لاخفاء تبرعاتهم المالية للتنظيم، كما اطلعهم على افضل الوسائل لتشفير حواراتهم على الانترنت.كما قدم ارشادات للمتعاطفين مع التنظيم الراغبين في التوجه الى سوريا للقتال في صفوفه ومن بينهم مراهق اخر من فرجينيا يدعى رضا نيكنجاد توجه الى سوريا للانضمام الى التنظيم في كانون الثاني/يناير.

وفي حزيران/يونيو وجهت اتهامات لنيكنجاد (18 عاما) بالتآمر لتقديم الدعم المادي لارهابيين، والتآمر لتوفير الدعم المادي لتنظيم داعش والتآمر لقتل وجرح اشخاص خارج الولايات المتحدة.ورحب الادعاء الاميركي بهذا الحكم. وقال جون كارلين مساعد المدعي العام الاميركي ان "مزيدا" من الدعاية لتنظيم داعش تنتشر في المجتمعات الاميركية "وتصل الى الاشخاص الاكثر تاثرا".واضاف "ستواصل وزارة العدل استخدام جميع الادوات لوقف التهديدات التي يمثلها تنظيم داعش

 













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية