الأمم المتحدة تدعو لإجراء تحقيق عاجل حول مجزرة تعز التي ارتكبتها الطائرات السعودية والاماراتية


August 22 2015 10:51

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى إجراء تحقيق عاجل في القصف السعودي العشوائي الذي تعرض له مدنيون في محافظة تعز اليمنية

وقالت نائبة المتحدث باسم الأمين العام إيري مكينكو إن التقارير الواردة تشير إلى أن الغارات السعودية والاماراتية العشوائية خلفت أرقاماً عالية من الضحايا المدنيين، موضحة أنه إذا ما صحت تلك التقارير، فإن القصف الذي تعرض له المدنيون يتعارض مع القانون الدولي. وكانت السعودية قد شنت غارات على منطقة صالة في تعز ما أسفر عن استشهاد 65 شخصاً وجرح نحو 60 آخرين وفقاً لمصادر طبية

فظاعة المجزرة التي ارتكبتها السعودية في محافظة تعز اليمنية وراح ضحيتها اكثر من 65 شهيدا واكثر من 60 جريحا بحسب مصادر طبية، دفعت الامين العام للامم المتحدة للمطالبة باجراء تحقيقات عاجلة في القصف السعودي العشوائي الذي تعرض له المدنيون في المدينة.

بان كي مون وعبر نائبة المتحدث الرسمي باسمه ايري مكينكو، اكد إنه وفقا للتقارير الواردة فان الغارة اوقعت أرقاماً عالية من الضحايا المدنيين بشكل مذهل، موضحا انه إذا ما صحت تلك التقارير، فان القصف الذي تعرض له المدنيون يتعارض مع القانون الدولي.

السعودية لم تعبأ للتصريحات الدولية وواصلت غاراتها على محافظات اليمن، فقد اسفر القصف على منطقة مران في صعدة عن وقوع ضحايا مدنيين بحسب مصادر يمنية، فيما شن الطيران السعودي سلسلة غارات على بلدة الرصيفات في كتاف ومناطق القمع والفرع وبني معاذ في مديرية سحار بصعدة، بينما تم استهداف محافظة مأرب باكثر من 12 غارة اسفرت عن دمار كبير في المنطقة.

وفي اطار النزاع بين الجماعات التي تسيطر على مدينة عدن جنوبي البلاد، فجر مسلحون يعتقد انهم من القاعدة ومرتزقة الرياض مبنى الأمن السياسي بمديرية التواهي في عدن بحسب ما افاد سكان محليون.

اللجنة الثورية العليا في اليمن، دعت الشعب اليمني إلى الاحتشاد يوم الاثنين، بأمانة العاصمة صنعاء في مسيرة جماهيرية لتنديد بجرائم العدوان السعودي ومرتزقته.وقالت اللجنة في بيان: إن المسيرة تعبر عن الرفض لمجازر السعودية ومرتزقتها في محافظات البلاد، وعلى رأسها الأعمال الاجرامية التي ارتكبها مسلحو القاعدة والمرتزقة عندما قاموا بذبح المواطنين في محافظة تعز.

ورداً على الاعتداء السعودي دمر الجيش اليمني واللجان الثورية 6 عربات مدرعة اماراتية وغنموا 6 اخرى في منطقة مكيراس بالبيضاء، وذلك عقب محاولتهم التقدم في ظل غطاء جوية.كما وثق الجيش اليمني واللجان الثورية حضورهم في داخل السعودية ونشروا افلاماً عن وصولهم لتخوم مدينة نجران جنوب السعودية وذلك على عكس ما روجت له وسائل الاعلام السعودية، التي زعمت عدم تواجد اي عنصر عسكري يمني في الجنوب السعودي













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية