اسرائيل تزعم انها اعتقلت جاسوسا ( فلسطينيا ) لحزب الله ... وليس للسعودية او الامارات مثلا


August 09 2015 11:04

أعلن جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك)، اليوم الأحد، أن قوات الأمن ألقت القبض على متهم سويدي من أصل لبناني، في مطار بن جوريون في 21 يوليو الماضي للاشتباه في وصوله إلى إسرائيل لـ"جمع معلومات عن أهداف حساسة لصالح حزب الله، اللبناني، بحسب صحيفة "جيروزالم بوست" الإسرائيلية.

وقالت صحيفة "جيروزالم بوست" الإسرائيلية، إن المشتبه به ويدعى حسن خليل حذران (55 عامًا)، نقل إلى السجن بعد تلقي الشاباك، وهي وكالة الاستخبارات التي يختص بالأمن الداخلي، معلومات استخبارية مسبقة عنه، تشير إلى أنه يرتبط بعلاقات مع حزب الله.وأوضحت الوكالة أنه "أثناء استجوابه اعترف حذران"، وسرد تفاصيل حول كيفية تجنيده من قبل حزب الله، وتعاونه لاحقًا مع المنظمة الإرهابية الشيعية اللبنانية

وأشارت إلى أنه في عام 2009، وفقًا لشهادته، سافر "حذران"، مع زوجته وأولاده في لبنان، وخلال هذه الفترة، تلقى عرضًا للاجتماع مع عناصر حزب الله، ووافق عليه.وخلال لقاءات سرية مع أعضاء حزب الله، أبلغ "حذران"، أن المنظمة الإرهابية اللبنانية تسعى لتجنيد فلسطينيين يعيشون في أوروبا يحملون جوازات سفر أجنبية، وإرسالهم إلى إسرائيل لجمع معلومات استخبارية لصالح حزب الله، ثم سافر مجددًا إلى لبنان عامي 2011 و 2013، والتقى في المرتين مع عناصر حزب الله، وفقًا للوكالة

وخلال هذه الزيارات، بدأ حذران"، تلقي مهام تضمنت تجنيد مواطنين إسرائيليين، لا سيما أولئك الذين تربطهم علاقات مع يهود أو عسكريين إسرائيليين، أو مسؤولين في الحكومة الإسرائيلية المقبلة، بالإضافة إلى ذلك، طلب منه جمع معلومات عن مواقع في إسرائيل، حيث توجد تجمعات للقوات العسكرية والأسلحة والدبابات، والقواعد العسكرية" بحسب الشاباك

وتلقى "حذران"، أيضًا أوامر للتحقيق في كيفية عمل الأمن الإسرائيلي في مطار بن جوريون بما في ذلك استقبال الركاب، الترتيبات الأمنية، وإجراءات مراقبة الجوازات.وفي عام 2009، زعم عضو حزب الله، أنه تلقى 2300 دولارًا نظير لقاءاته مع حزب الله، ومبلغًا إضافيًا قدره 800 دولار في عام 2011.كما نقل "حذران"، معلومات إلى الشاباك بشأن مؤسسة في مدينة مالمو السويدية، اسمها "البيت اللبناني"، أعضاؤها من الشيعة الذين ينفذون أعمال اجتماعية وثقافية بين مجتمعاتهم، وقال "إنهم ينظمون فعاليات تتعلق بحزب الله، ويشاهدون الخطب التي يلقيها رئيس الجماعة حسن نصر الله، وأكثر من ذلك

وأشارت الصحيفة إلى أن النيابة العامة في منطقة وسط اتهمت "حذران" في محكمة المنطقة المركزية بنقل معلومات، والاتصال بعميل أجنبي، وإجراء أنشطة محرمة مع جماعة إرهابية، وأنه تم إطلاع السلطات السويدية على التحقيق.واعتبرت الصحيفة أن أوامر حزب الله إلى "حذران"، للتحقيق في الترتيبات الأمنية في مطار بن جوريون، تؤكد رغبة المنظمة اللبنانية للبحث عن ثغرة تسمح بإدخال أفراد إلى إسرائيل دون توقف أو إثارة شكوك

انتهى الخبر

نفسنا نقرا خبرا عن اعتقال جاسوس سعودي او اماراتي او حتى قطري يتجسس في اسرائيل لصالح العرب













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية