في اشارة الى قتل المسيحيين وسبي نسائهم في العراق ... العماد عون : لولا حزب الله لكان مصير المسيحيين في لبنان كمصير نينوى


August 08 2015 16:30

قال رئيس تكتل التغيير والاصلاح في لبنان العماد ميشال عون " لولا وجود حزب الله على الحدود مع سوريا مدافعاً عن لبنان كل لبنان لكان مصيركم كأهل نينوى"، داعياً "جميع عناصر التيار الى النزول الى الارض عندما يدق جرس النفير".وبحسب "المنار" اعتبر رئيس تكتل التغيير والاصلاح العماد ميشال عون في مؤتمر صحفي بعد اجتماع استثنائي للتكتل في الرابية ان "ما تقوم به الحكومة في الاساس هو محاولة انقلاب لقضم مجلس النواب والمجلس الدستوري والجيش

واوضح انه ليس بتاجر أو صناعي لكي يتم كسره ، مشبهاً الخصوم من الفريق الاخر "باشباه الرجال كونهم لا يفهمون ان راسماله شعبه" متهما اياهم  "بالتزوير وسرقة الخزينة لتأسيس محكمة خاصة ومتخصصة بالجرائم التي تتعلق بالمالية"، معتبراً ان "ضميره نظيف مثل ثلج صنين، داعياً "من له عنده عمولة دفعها له فليتفضل ويحاسبه

ولفت العماد عون  الى ان "الجيش اللبناني جيش وطني وليس جيش نظام"، محذراً "العماد جان قهوجي من زج المؤسسة العسكرية بوجه تظاهرة سلمية لمناصري التيار، ووضع الجيش  بمأزق كالذي  وضع به في التحركات السابقة"، موضحاً انه لا يحق للعماد قهوجي ترك عرسال وطرابلس ووادي خالد ليقف في وجه التيار"، متهماً الاخير بـ "تسييس الجيش من خلال وضعه في خدمة سياسيين بطريقة غير شرعية

ووصف الحكومة بـ "حكومة النفايات وعرقلة المشاريع الانمائية على كل الاراضي اللبنانية"، معتبراُ ان "من يتكلم عن الفساد هو الفاسد الاكبر"، مشيراً الى ان "تاريخ الخصوم ممتلئ بالتقصير والسرقات الواضحة، هم خائنون لأنهم يتعاملون مع الخارج لضرب القوة الوطنية التي تقدس الحرية

وتوجه العماد عون الى اللبنانيين بالقول " لولا وجود حزب الله على الحدود مع سوريا مدافعاً عن لبنان كل لبنان لكان مصيركم كأهل نينوى" في اشارة الى ما فعلته داعش في المسيحيين العراقيين من قتل وسبي وتهجير داعياً "جميع عناصر التيار الى النزول الى الارض عندما يدق جرس النفير"













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية