نقل معه جواريه وغلمانه وغرفة العمليات واركان حربه الى فرنسا .. ملك السعودية سيصيف في الريفيرا


July 25 2015 10:38

عرب تايمز - خاص

غادر الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز اليوم السبت، السعودية، لقضاء إجازة خاصة في فرنسا، وأوكل مهام إدارة البلاد في غيابه إلى ولي عهده الأمير محمد بن نايف، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس". واصطحب الملك معهجواريه وغلمانه وجميع ضباط الاركان وغرفة العمليات في اليمن ومئات الاعلاميين ووفقا للمصادر فان  موكب الملك تضمن ست طائرات بوينغ عملاقة حملت اكثر من الف مرافق للملك

واستباقاً لوصول سلمان، أغلقت السلطات الفرنسية اليوم شاطئاً في الـ"كوت دازور" جنوب شرقي البلاد، ويقع بالقرب من فيلا الملك السعودي، بانتظار وصوله مع حاشية كبيرة يصل عدد أفرادها إلى ألف شخص، ".وقالت إدارة منطقة الألب - ماريتيم إنها وقعت مساء الجمعة قراراً يمنع الدخول إلى الشريط الساحلي المقابل للفيلا في منطقة فالوريس غولف جوان القريبة من مدينة كان.ودخل الإجراء حيز التنفيذ اعتباراً من الساعة 6 بتوقيت غرينتش صباح اليوم السبت، حيث يرابط شرطيون عند مدخل شاطئ ميراندول والطريق المؤدي إلى الشاطئ على طرفي الفيلا

وكان يفترض ألا يدخل هذا القرار حيز التنفيذ قبل وصول الملك سلمان، لكن مخاوف من أن يحتل الشاطئ معارضون محليون لإغلاقه سرعت تطبيقه.كما صدر قرار يمنع الملاحة في البحر اعتباراً من ظهر السبت في شريط ساحلي يبلغ عرضه 300 متر حول الفيلاوفي حين لم يمض سلفه الملك السعودي عبد الله أي عطلة صيفية في الكوت دازور، يستعيد الملك سلمان تقليداً أطلقه الملك فهد، الذي كان يمضي إجازاته في خليج جوان منذ شراء هذه الفيلا في العام 1979 وحتى وفاته في العام 2005.

ولاستقبال الوفد الملكي، حجزت السفارة السعودية ما لا يقل عن 400 غرفة في الفنادق الفخمة على جادة لاكروازيت في كان، و40 غرفة أخرى في كاب دانتيب.أما المقربون من الملك، فسيقيمون في الفيلا الضخمة في خليج جوان التي تمتد على طواريس

وأثار عدد أعضاء الوفد المرافق للملك سلمان اهتمام وسائل الإعلام الفرنسية التي ذكرت أن العاهل السعودي يرافقه نحو ألف شخص، مرجحة أن يكون هذا العدد ضروري للإجراءات الأمنية وسط المخاوف الكبيرة في جميع أنحاء العالم من هجمات المتشددين

وقال موقع ارم الاخباري ان  “كوت دي ازور”، هي واحدة من أكثر مناطق العالم السياحية شهرة نظرا لأعداد ونوعية السياح التي تقصدها كل عام. وتضم منتجعات هي الأشهر والأغلى في العالم.وتقع مباشرة بين جمال المتوسط ومدن شهيرة مثل مارسيليا ونيس وكان وسان تروبيهومن ميزات الريفيرا الفرنسية أنها تضم بعض المناطق النائية مثل جبال الألب البحرية وكتلا صخرية هي الصخور الحمراء من الساحل في شرق جبال الألب













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية