الاحتلال الصهيوني يطلق النار على مزارعي غزة ويشن حملة اعتقالات في الخليل وضواحيها


July 21 2015 10:18

فتحت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» المتمركزة على الشريط الحدودي شرقي مدينة غزة، أمس نيران رشاشاتها باتجاه أراضي المزارعين ومنازل المواطنين الفلسطينيين بالمدينة، في وقت شنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات ودهم واسعة في مناطق متفرقة الضفة الغربية المحتلة، بينما استأنف المستوطنون اقتحاماتهم للمسجد الأقصى المبارك بعد توقف دام لعدة أيام بسبب وجود أعداد كبيرة من المصلين الفلسطينيين أيام عيد الفطر والعشر الأواخر من رمضان

وأطلق جنود الاحتلال المتمركزون في أبراج المراقبة العسكرية شرق حي الزيتون الرصاص الحي باتجاه أراضي المزارعين ومنازل الفلسطينيين دون وقوع إصابات. وذكر شهود عيان أن تحركات غير اعتيادية لآليات الاحتلال شوهدت على طول الشريط الحدودي وسط قطاع غزة، وتحديداً شرقي مخيم المغازي، وسط إطلاق نار باتجاه منازل المواطنين وأراضي المزارعين شرق المخيم، دون وقوع إصابات.
من جهة أخرى، ذكر شهود عيان أن قوات الاحتلال اعتقلت أربعة فتيان فلسطينيين من حي «راس العامود» ببلدة سلوان جنوبي المسجد الأقصى المبارك بعد اقتحام منازلهم

 والمعتقلون هم: سليمان قراعين (17 عاماً) وأحمد الغول (17 عاماً)، وفتحي ناصر (18 عاماً)، ونور الزغل (17 عاماً). كما أصيب عدد من الفلسطينيين أمس بحالات اختناق جراء إطلاق جنود الاحتلال قنابل الغاز السام خلال مواجهات اندلعت في منطقة «الباطن» ببلدة «بيت أمر»، شمالي مدينة الخليل

 وقال الناطق باسم اللجنة الشعبية لمقاومة الاستيطان في «بيت أمر»، محمد عوض، إن مواجهات اندلعت في منطقة الباطن عقب مداهمة وتفتيش منزل مواطن يدعى سليمان علي أبو عياش، أطلقت خلالها قنابل الغاز السام صوب المواطنين ومنازلهم، ما تسبب في إصابة عدد منهم بحالات اختناق. كما اعتقلت قوات الاحتلال شابا يدعى صلاح العلامي (28 عاماً) على حاجز عسكري نصبته عند مدخل بيت أمر.. وسلمت آخر بلاغاً لمراجعة مخابراتها. ونصبت قوات الاحتلال حواجزها العسكرية عند مداخل بلدتي سعير وحلحول، شمالي الخليل، وفتشت مركبات المواطنين ودققت في بطاقاتهم الشخصية، ما تسبب في إعاقة تنقلهم

في سياق متصل، شنت قوات الاحتلال أمس حملة تمشيط وتفتيش واسعة غربي مدينة جنين.وذكرت مصادر أمنية فلسطينية أن حملة التمشيط طالت مساحات واسعة من كروم الزيتون قرب «معسكر سالم» وبمحاذاة جدار الضم والفصل العنصري المقام على أراضي قريتي «رمانه وزبوبا»، وسط إطلاق الأعيرة النارية

إلى ذلك، اقتحمت مجموعات من المستوطنين أمس المسجد الأقصى المبارك من منطقة باب المغاربة وسط حراسات معززة من عناصر الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال. وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية أن تلك الاقتحامات تأتي بعد إغلاق المسجد الأقصى في وجه المستوطنين لمدة ثلاثة عشر يوماً، هي العشر الأواخر من شهر رمضان، وثلاثة أيام عيد الفطر بسبب التواجد الكبير للمصلين في المسجد.
وأشارت إلى أن الاقتحامات تتم عبر مجموعات صغيرة ومتتالية تنفذ جولات استفزازية في المسجد المبارك وسط صيحات التكبير الاحتجاجية من المصلين













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية