من يربي العقارب في بيته ليقتل الجيران سيناله نصيب من سمومها .. تركيا كنموذج


July 21 2015 10:05

عرب تايمز - خاص

اعلنت تركيا أن الانفجار الذي قتل وجرح المئات في بلدة قريبة من الحدود السورية نفذته انتحارية من تنظيم داعش يبلغ عمرها نحو 18 عاما في تجمع لنحو 300 شخص أمام مركز ثقافي كانوا يقومون بنشاط لبحث إعادة بناء عين العرب التي سيطر تنظيم داعش عليها لفترة قبل أن يتمكن المقاتلون الأكراد من استعادتها وطرد مسلحي التنظيم منها.وأوضحت صحيفة «حريت» التركية على موقعها الإلكتروني أن «حزب الشعوب الديمقراطي» الموالي للأكراد يسيطر على المركز، ويقوم بصورة متكررة باستضافة الصحفيين والمتطوعين الزائرين الذين يتعاونون مع اللاجئين الوافدين من كوباني

وعلى صعيد ردود الأفعال، ندد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمس بالمسؤولين عن «الهجوم الإرهابي»، بينما أعلن رئيس الحكومة التركية أحمد داود أوغلو أن العناصر الاولى للتحقيق تفيد بان تنظيم داعش يقف وراء الاعتداء الانتحاري الذي استهدف مدينة سروج، مؤكداً إن تركيا ستكثف التدابير الأمنية على حدودها مع سوريا

وفي سياق متصل، أعلن مصدر رسمي تركي ان سلطات انقرة «لديها اسباب قوية» تدفع للاعتقاد بان تنظيم داعش يقف وراء الهجوم الانتحاري الذي أوقع 28 قتيلا أمس في مدينة سروج التركية على الحدود السورية.وقال مسؤول تركي رفض الكشف عن اسمه «ان السلطات التركية لديها اسباب قوية تدفع للاعتقاد بان هذا الهجوم الارهابي نفذه تنظيم داعش».ومن جهتها، قالت وزارة الداخلية التركية إن الانفجار الذي هز بلدة سروج الواقعة بجنوب شرق تركيا قرب الحدود مع سوريا «عمل إرهابي».وتابعت في بيان مكتوب «ندعو الجميع إلى التوحد والتزام الهدوء في وجه هذا العمل الإرهابي الذي يستهدف وحدة بلادنا

وإلى ذلك، فجر انتحاري نفسه أمس في سيارة مفخخة في جنوب مدينة كوباني السورية الحدودية مع تركيا، بعد دقائق على تفجير آخر مماثل في الجانب التركي تسبب بمقتل 28 شخصا.وقال المرصد السوري لحقوق الانسان في بريد الكتروني «فجر انتحاري نفسه بسيارة مفخخة على حاجز لوحدات حماية الشعب في جنوب كوباني»، مشيرا الى مقتل عنصرين من الوحدات

وشهدت كوباني ومحيطها بين سبتمبر ويناير معارك ضارية بين تنظيم داعش والمقاتلين الاكراد الذين نجحوا بمؤازرة من طائرات الائتلاف الدولي بقيادة أميركية في صد هجوم التنظيم على المدينة.ونفذ تنظيم داعش في الأسبوع الأخير من يونيو هجوما جديدا على كوباني واحتل عددا من الأبنية فيها، وقتل أكثر من مئتي مدني قبل أن يتمكن المقاتلون الأكراد من دحره بعد القضاء على عدد كبير من عناصره













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية