ربوهم ومولوهم وربربوهم للجهاد في سوريا .. فقرروا الجهاد في السعودية


July 20 2015 09:15

عرب تايمز - خاص

أعلنت السعودية، السبت، القبض على أكبر خلايا داعش في المملكة، والمكونة من 431 شخصا، أغلبيتهم من السعوديين بينما البقية متوزعون ما بين يمنيين ومصريين وسوريين وأردنيين وجزائريين، ونيجيريين وتشاديين، إضافة إلى آخرين غير محددي الهوية ووفقا لمصادر المعارضة السعودية فان هؤلاء الدواعش تم تمويلهم وتدريبهم للجهاد في سوريا واغلبهم من خريجي السجون السعودية لكن داعش قررت الجهاد في السعودية فتمت مسرحية الاعتقال

وقال بيان من وزارة الداخلية إن تلك الخلايا نفذت خمسة حوادث وهي "استهداف المصلين في قرية الدالوة بداية العام الحالي، وإطلاق النار على دورية للأمن العام شرق العاصمة الرياض واستشهاد قائدها ومرافقه، وحادث إطلاق النار على دورية لأمن المنشآت أثناء تأديتها عملها بمحيط موقع الخزن الاستراتيجي جنوبي مدينة الرياض واستشهاد قائدها والتمثيل بجثته وحرقها، وحادث استهداف المصلين بمسجد الإمام علي بن أبي طالب في بلدية القديح، وحادث استهداف المصلين في مسجد الحسين بن علي بحي العنود

وأشارت الوزارة في بيانها إلى أن 190 موقوفاً كونوا 4 من خلايا داعش واستهدفوا مسجدي القديح والعنود بقيادة الموقوف هادي قطيم الشيباني، وأن خلية  ضمت 5 عناصر وتولت تجهيز الانتحاريين، بينما خليتان  ضمت 10 عناصر وتولت رصد المواقع

 وأوضحت أن الخلية التي نفذت تفجير مسجد القديح عادت إلى الموقع لتصوير الحادثة

وقالت الداخلية في بيانها، "من العمليات التي تم إحباطها عملية انتحارية باستخدام الأحزمة الناسفة تستهدف الجامع التابع لقوات الطوارئ الخاصة في الرياض الذي يستوعب 3 آلاف مصل، وذلك يوم الجمعة التاسع من رمضان، استغلالاً لتواجد المنسوبين لأداء الصلاة فيه بهدف إيقاع أكبر قدر من الضحايا

وأضافت "كما تم إحباط عمليات انتحارية تستهدف عدداً من المساجد في المنطقة الشرقية بشكل متتابع في كل يوم جمعة يتزامن معها عمليات اغتيال رجال أمن من العاملين على الطرق













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية