القوادة الحلال ... زواجات احمد منصور كنموذج


July 07 2015 06:45

    كتب : هشام الصميعي
  
لا حديث في الشارع المغربي يعلو فوقف الفضيحة الأخلاقية التي فجرتها جرائد وطنية و التي تحدثت عن تورط قياديين من حزب العدالة و التنمية الحاكم في"تقويد" إحدى مناضلات التنظيم لصحافي الجزيرة "أحمد منصور" تحت عنوان "زواج" الذي اتضحت فيما بعد أن عقده لم يتم بعد أن قضى أحمد منصور وطره منها في شهر عسل بالديار الاسبانية . 
وهو ما أكد ما كانت قد نشرته يومية الصباح التي كشفت في احدى أعدادها قد كشفت أن "أحمدمنصور" المعروف بكثرة زيجاته العرفية ، البالغ عددها 17 من جملتها 4 مغربيات في يمينه، قد استفاد من وساطة قيادي في الأمانة العامة لحزب العدالة و التنمية، الذي شهد على زواج عرفي بجوار شقيق الزوجة، وذلك في شهر غشت من العام 2012.
وأكدت اليومية أن ما سمي بـ"الاقتران" لم يتم تسجيله من أجل الحفاظ على سريته مع وعد صحافي الجزيرة المعروف بدعمه للجماعات الإرهابية إعلاميا بتوثيقه لاحقا بلبنان، كما وعد ذات المناضلة بمنزل في سلا و9 آلاف دولار.
وأوردت "الصباح"، أن الصحافي المصري المنتمي للتنظيم الدولي "للا خوان المسلمين"، تخلى عن المناضلة في حزب المصباح بعد قضاء وطره  منها وإشباع فسقه الجنسي معها في رحلة متعة بين تركيا وفرنسا وبلدان أخرى.
هدا و لازالت صفحات التواصل الاجتماعي بالمغرب تتفاعل مع هده الفضيحة الأخلاقية التي تعري وجها آخر من الشبق و الجوع الجنسي لأحمد منصور   فيما خرج الصحافي أحمد منصور بعد أن دوت الفضيحة عن لباقته ليشبع الصحافيين المغاربة سبا ناعتا اياهم بالفاسدين والقوادين قبل أن يعتدر للمغاربة لاحقا.
  ومن المتوقع أن تخرج جمعيات حقوقية ونسائية بالمغرب للتنديد بهده الفضيحة وكشف أبطالها













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية