حاكم دبي يجتمع بكبار قادته العسكريين ورجال الامن والمخابرات والشرطة بعد توارد انباء عن امكانية تعرض دبي لهجوم ارهابي


June 29 2015 09:08

عرب تايمز - خاص

مع ان وكالة انباء الامارات زعمت ان اجتماع حاكم دبي يوم امس بكبار رجال الجيش والامن والمخابرات والشرطة سببه ( مباركة شهر رمضان ) الا ان مراقبين ذكروا ان شهر رمضان كاد ينتصف وان اللقاء تم بعد 24 ساعة من الهجومين الارهابيين على سوسة التونسية واحد مساجد الكويت بخاصة وان دبي هي  المرشحة وفقا للاجهزة الامنية لعمل ارهابي مماثل

ومع ان شرطة دبي ( زنرت ) فنادقها الكبرى بمراكز شرطة ومراقبة لمنع وصول سيارات مفخخة اليها الا ان جريمة ( سوسة ) التونسية والتي ادت الى مقتل وجرح عدد كبير من السياح لفتت الانظار الى ان كل ما يحتاجه الارهابي حتى يوقع اكبر عدد ممكن من القتلى والجرحى وبالتالي يوجه ضربة قاصمة الى السياحة والاقتصاد والتجارة هو رشاش كلاشنكوف وعدة امشاط من الذخيرة كما فعل ارهابي ( سوسة ) الذي قتل وجرح المئات خلال اقل من خمس دقائق  وزاد الطين بلة ان اي ارهابي سعودي يمكن ان يدخل الى دبي بهوية عادية ودون تاشيرة كما فعل ارهابي التفجير في مسجد الكويت

ومع ان ضاحي خلفان المسئول عن امن دبي كرر نصيحته بعقد اتفاق ( جنتلمان ) مع داعش مقابل مبلغ مقطوع ( تردد انه حوالي مليار دولار ) لمنع اية اعتداءات على دبي الا ان مصادر الشيخ سرور والشيخ هزاع ( وهما يديران الملف الامني في الامارات ) تشير الى حتمال تعرض الامارات لهجمات ليس فقط من داعش وانما من اطراف اخرى بسبب تورط الامارات في القتال الدائر الان في اليمن وسوريا والعراق وليبيا وبالتالي فان الدولة تحتاج الى خطة امنية مختلفة لان دائرة خصومها اتسعت كثيرا ووصلت الى اليمن حيث تدك الطائرات الاماراتية يوميا المدن والقرى اليمنية وتقتل المئات من الاطفال والنساء وفقا لتقارير الامم المتحدة

وكانت وسائل الاعلام الامريكية قد كشفت النقاب  بعد هجمات سبتمبر على نيويورك وواشنطون ان سبب احجام الارهابيين من تنظيم القاعدة عن الهجوم على دبي  والدوحة هو وجود اتفاق جنتلمان بين المشيختين واسامة بن لادن بل واعتبرت محطة الجزيرة انذاك بمثابة وزارة اعلام بن لادن في حين ترددت انباء نشرتها الصحف الامريكية يومها عن رعاية بن لادن لشيوخ ابو ظبي الذين كانوا يقضون حفلات ( القنص ) في افغانستان تحت حماية تنظيم القاعدة

وكانت وكالة انباء الامارات قد ذكرت ان حاكم دبي اجتمع  يوم امس في قصر زعبيل مع عدد من كبار القادة العسكريين والامنيين ، بحضور  الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، و الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، والفريق  الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وان هدف الاجتماع هو قبول التهاني من قادة فروع وكبار ضباط القوات المسلحة والقيادات الشرطية والأمنية وكبار الضباط في وزارة الداخلية وشرطة دبي، بمناسبة شهر رمضان المبارك













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية