والد سوزان تميم برأ هشام واتهم زوجها اللبناني عادل معتوق ... وهشام قد يطلب نقله الى دبي للاستفادة من قانون الدية


September 08 2008 09:15

عرب تايمز - خاص

وصل والد سوزان تميم الى القاهرة وقدم شهادته الى النيابة في مقتل ابنته سوزان مبرأ بشكل غير مباشر هشام طلعت مصطفى متهما عادل معتوق - زوجها اللبناني - بقتلها او التهديد بقتلها في حين تردد ان هشام طلب نقله الى دبي حيث يمكن دفع دية لاهل القتيلة وهو قانون غير معمول به في المحاكم المصرية ... معتوق بدوره هدد بمقاضاة القاضي المصري السابق مرتضى منصور الذي اتهم عادل معتوق بقتل سوزان ... ومحامي السكري اكد ان هشام طلعت مصطفى اوصل السكري الى المطار امام شهود وقال له انه ينتظر منه اخبارا ( كويسة ) ... عادل معتوق أكد فى حواره لبرنامج " القاهرة اليوم" أنه لايعرف مرتضى منصور ولم يشاهده على الإطلاق من قبل مع ان منصور ذكر انه كان محاميا لعادل معتوق في الخلافات بينه وبين سوزان تميم وعبر معتوق عن دهشته إزاء تصريحات منصور، والتي ادعى فيها أنه أخبر سوزان بنيته قتلها إن لم تعد إليه. واعتبر أن الاتهامات التي كالها إليه المحامي المصري بشأن سلوكه وعلاقاته ومشروعاته أمرا لا اساس له من الصحة وتسيء إليه، الأمر الذي يقتضي ملاحقته قضائياً

وأشار أرمل المطربة اللبنانية إلى أنه ظل زوجاً لسوزان حتى رحيلها .. نافياً كل ماقيل عن وقوع طلاقهما قبل مقتلها. وأوضح أن سوزان رفضت الطلاق منه ، عندما اتخذا قرارأ بذلك، مضيفاً أنه بعد إحضار المأذون تراجعت عن الفكرة. واعتبر أن ذلك يدعم التقارير الطبية الخاصة التي تؤكد إصابتها بمرض فصام الشخصية.ولفت عادل معتوق إلى أنه لم يكن يتوقع أن تتعامل السلطات في دبي ومصر بالجدية الكافية، خاصة أن رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى أكثر المشتبه بهم في القضية ذو نفوذ اقتصادي وسياسي كبير يتجاوز حدود وطنه.وكشف عن أنه قد سبق وتعرض للإيذاء في مصر على مسئولين في جهاز مباحث أمن الدولة بإيعاز من هشام طلعت، لإجباره على تطليق سوزان تميم

على صعيد اخر قال مصدر أمني مسئول، إن رجل الأعمال هشام طلعت مصطفي تعرض لوعكة صحية مفاجئة داخل سجن طره، أمس، بسبب الحالة النفسية السيئة التي يمر بها، وأوضح أن ضباط السجن استدعوا له طبيب السجن المسئول، فوصف له عددا من الأدوية أدت إلي استقرار حالته.وقال شوقي السيد، عضو مجلس الشوري، وأحد الموكلين للدفاع عن هشام طلعت مصطفي، إنه اجتمع مساء أمس، مع فريد الديب أحد محاميي هيئة الدفاع عن هشام طلعت أيضا، لبحث آخر تطورات القضية، بعد أن استمعت النيابة اللبنانية إلي أقوال والد سوزان تميم، أمس
وأوضح السيد أن والدها قال في التحقيقات إن ابنته قبل وفاتها لم تكن متزوجة من أي رجل، وأنها كانت علي خلاف دائم مع عادل معتوق، زوجها السابق، الذي هدد والدها في اتصال هاتفي له، بأنه سيقتلها إذا لم تتنازل عن كبريائها وتخضع له، وذلك قبل انفصالها عنه، وذكر أيضا أن هشام اتصل به بعد قتلها وعرض عليه أن يسافر له إذا أراد ذلك لتقديم أي مساعدات يطلبها، ولكن والد سوزان أخبر هشام بأنه سيتصل به إذا احتاج إليه وقال شوقي السيد إن والد سوزان تميم أنكر زواج ابنته بهشام طلعت، وقال إن علاقته بسوزان لم تكن إلا علاقة صداقة فقط


وقال عاطف المناوي المحامي الموكل للدفاع عن محسن السكري لـ «البديل» إنه زار موكله أمس في سجن طرة لمناقشته في بعض النقاط الخاصة بالقضية لإثبات تحريض هشام له. وذكر أن هشام كان في توديع السكري في المطار قبل سفره، وأن هناك شخصا سيشهد علي صحة الواقعة في المحكمة. وتساءل المناوي: لو لم يكن هشام هو المحرض والسكري ليس سوي موظف عنده في إحدي شركاته، هل كان سيوصله إلي المطار بنفسه؟! وقال أيضا إن هشام قال للسكري في آخر لحظة قبل صعوده للطائرة أمام الشاهد: «أنا مستني منك مكالمة تقول لي فيها كله تمام مبروك العملية نجحت