مشاهير محطة الجزيرة .. ضابط مخابرات سابق ... ومأذون نكاح كويتي


June 12 2015 14:55

عرب تايمز - خاص

تحت عنوان (مشاهير يطالبون الثوار بتسمية مطار الثعلة بـفيصل القاسم )  نشر موقع المخابرات القطرية خبرا عن ( مشاهير ) قال الموقع انهم طالبوا باطلاق اسم فيصل القاسم على مطار سوري وجاء ذلك تلميعا لمذيع محطة الجزيرة ( الدرزي ) الذي طالب بذبح ابناء الطائفة العلوية في سوريا فاستجاب تنظيم القاعدة له ولكن بذبح مواطنين سوريين من الدروز

الطريف ان ( المشاهير ) الذين ذكرهم الخبر هم ضابط مخابرات جزائري سابق انور مالك ( وهو كاتب سابق في عرب تايمز ) ... وماذون نكاح كويتي اسمه عبد الرحمن نصار وموظف قطري في وزارة الاعلام القطرية ... وزادوا فوق القائمة اسم الدكتور ابراهيم حمامي

فيصل القاسم بدوره رد على مطالب ( المشاهير ) ببيان تحدث فيه عن جهاده السابق مع والده في بناء المطار العسكري من الالف الى الياء ( قال ان والده هو الذي بلط ارض المطار لانه كان بليطا مع ان مهابط المطارات العسكرية لا يبلطها  بليط الحارات والمقاهي لان هذه مهمة تحتاج الى اختصاصيين وانواع معينة من الاسمنت لا تتوفر للبلاطين  العاديين ).. من المعروف ان فيصل القاسم حصل على منحة سورية للدراسة في بريطانيا تمت بوساطة مسئول درزي وبعد تخرجه  لم يرجع الى  سوريا لخدمة بلده كما نص التعهد الذي وقعه وظل في بريطانيا حيث عمل مترجما اولا في مجلة سوراقيا اللندنية ثم في اذاعة البي بي سي .. وباعته المحطة مع الميكروفونات والكراسي والطاولات لقطر التي اشترت المحطة واطلقت عليها اسم ( محطة الجزيرة ) وسطا القاسم على برنامج امريكي شهير اسمه ( كروس فاير ) فسماه الاتجاه المعاكس واشتهر البرنامج في بداياته لانه كان جديدا على التلفزيونات العربية .. وانتهى البرنامج كمنبر للتراشق بالصرامي والاحذية والسباب

الاطرف ان القاسم كان يقضي اجازته في سوريا وكان يقوم بتسجيل برنامجه في استوديوهات تلفزيون دمشق ويومها كانت سوريا والنظام السوري ( دح ) ولكن بعد اوامر شيوخ قطر له انقلب كل شيء واصبح النظام السوري كله ... من الشبيحة













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية