واللي بيعمر كازية في طبربور بتعطوه ايش ؟ .. منح الامير تركي ( اخو ) الوليد بن طلال شهادة دكتوراه فخرية اردنية لانه عمر بيتا في الغور ولانه يسرح في فلك الدجى


May 12 2015 12:19

عرب تايمز - خاص

بحضور  الامير حمزة  ورئيس الوزراء عبد الله النسور ووزير الداخلية حسين المجالي كرمت جامعة عمان العربية اليوم الامير تركي بن طلال آل سعود ومنحته شهادة الدكتوراه الفخرية بـ الادارة لانه يتمتع باخلاق الفروسية ولانه بنى بيتا في الغور .. ويبدو ان هذا سيشجع بقية الامراء على السفر الى الاردن للحصول على شهادات دكتوراه حتى لو بنى الواحد منهم كازية في طبربور

وتسلم الامير تركي الشهادة من الدكتور عمر الجازي رئيس أمناء الجامعة والدكتور عمر الجراح رئيس الجامعة وحضر التكريم الدكتور عدنان بدران وعدد كبير من السفراء والدبلوماسيين والاكاديميين الذين أشادوا بسمو الامير تركي وجهوده ومشاركاته العلمية المثمرة وانجازاته الكبيرة على مختلف الصعد ( طيب عددوا لنا على الاقل مشاركة علمية واحدة .. مثلا هل اخترع الامير نكاشة بريموس مثلا ) وقال سمو الامير تركي في كلمته خلال حفل التكريم إنني لأشرُفُ بهذا التكريم فقد جمّله أكثر أنه ، هنا ، في المملكة الأردنية الهاشمية هذا البلد الكريم ، بما له من وقعٍ خاص في نفسي ، وما لقيادته وشعبه من موقع ومكانة في القلب .واضاف ان رؤية المبادرين بالتكريم هي تقديرهم لما أسهمت به في العمل الإغاثي والانساني ، ولدعم مسيرة التعليم العالي العربي للمحاولة في توفير مستوى عال من البيئة الجامعية المحفزة للتفوق والإبداع

وتقدم سمو الامير بالشكر لكلِّ من أسهمَ في إحاطته بهذا الجميل ، وقال في الوقتِ نفسهِ ، منَ الواجبِ ، بل من قيمِ الإنصافِ ، ولإعطاءِ كُلِّ ذي حقٍ حَقَّهُ ، أنْ أقولَ ـ ولا بُدَّ أنّكم تَعلمونَ ـ أنّ جُلَّ هَذا التكريمِ هُوَ مِنْ نصيبِ مجموعةٍ مميزة  ومُخلصةٍ مِنَ الشبابِ العربيِّ، الذينَ تَضامنوا مَعَ مُبادراتِ" نُلّبِي النِداءِ" ، فأقولُ لهم وللذينَ آمنوا بِمبادئِها، وتَجَرَدوا للعملِ الجادِ في مَهامِهَا ، إنّ وقوفكمُ الرجولي إنّما هُوّ تجسيدٌ أولاً لما أمرنا بهِ دينُنا منِ إغاثةِ المَلْهوفِ وثَانياً لصفحات تاريخها العروبَيِّ المُسلم الأصيل

وقال رئيس امناء جامعة عمان العربية الدكتور عمر الجازي نحن هنا اليوم لمناسبة مميزة لي شخصيا، فكيف لا تكون ونجمها ومحورها الأخ والصديق والرفيق سمو الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز آل سعود، وذلك ليشرف ونشرف بمنحه شهادة درجة الدكتوراه الفخرية في تخصص الإدارة من جامعة عمّان العربية والتي اعتبرت هذا الحدث مناسبةً للاحتفاء.واضاف الجازي.. أبو عبد العزيز وهو ما يحب أن ينادى به تواضعاً ليس أميراً لنسبه العائلي فقط، وإنما بخلقه وفروسيته التي لا يمكن أن توصف إلا كما النسب، فالعربي لم تكن له فقط أصلاً ولغة وإنما كانت طبعاً ونهج، عندما فكر ببناء منزل في الأردن أصر أن يكون موقع الأرض في الغور مطلاً على موقعة الكرامة الخالدة ليشاهد الواقعة بفلسفته ويسرح في فلك الدجى منصتاً لصوت المدافع وهتافات النصر مع إطلالة على فلسطين وهضابها وكم أثلج صدري هذا لما للكرامة من وقع خاص في أسرتنا

يعني ..ملخص كلامك يا عمر يا جازي ان كل امير سعودي يريد ان ( يسرح في فلك الدجى ) يمكن ان نمنحه شهادة دكتوراه في الاردن ... طيب : لو جاءكم الفيلد مارشال الشيخ محمد بن زايد الذي لا يحمل حتى توجيهية بلده و ( سرح في فلك الدجى ) في ماحص فهل سيمنح شهادة دكتوراه فخرية اردنية













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية