داعش تقطع رؤوس ثلاثمائة من شيوخ عشائر الرمادي


April 16 2015 07:59

سيطر تنظيم "داعش" الإرهابي على مناطق جديدة شرقي الانبار، منها منطقة الصوفية بالكامل بعد انسحاب الجيش من المنطقة، كما واصل التنظيم سيطرته على منطقة البوغانم ومحاصرة مئات الأسر هناك، وتحدثت مصادر محلية عن استعادة القوات العراقية السيطرة على مصفاة بيجي، في وقت كشف نائب برلماني أن تنظيم "داعش" نحر 300 شخص من  شيوخ عشائر المحافظة خلال الأيام الماضية، وسط تحذيرات من سقوط الرمادي بيد التنظيم

وقال النائب عادل خميس المحلاوي خلال مؤتمر صحفي، أمس، إن "داعش" لا يزال مستمراً في مسلسل جرائمه الإرهابية بحق الشعب العراقي لا سيما أبناء عشائر الأنبار . وأشار إلى أن التنظيم أقدم خلال الأيام الماضية على نحر 300 شخص من عشائر "البومحل، الكرابلة، السلمان، البوعبيد، والراويين" . وأضاف أن على الجميع تحمل المسؤولية الشرعية والأخلاقية والقانونية إزاء جرائم الإبادة الجماعية التي يتعرض لها أبناء الأنبار على يد خوارج العصر وإنقاذ أهلها من جرائمهم . وكشفت مصادر محلية في محافظة الأنبار أن "داعش" ارتكب مجزرة إجرامية أمس عندما قامت عناصره بقتل عشرات المدنيين في منطقة البوغانم شمال شرق مدينة الرمادي . وذكرت المصادر أن الإرهابيين وبعد دخولهم المدينة ومحاصرتهم للمدنيين قاموا بقتل العشرات من المدنيين العزل بينهم نساء وأطفال وكبار السن

 وأكد نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار فالح العيساوي أن "الوضع في مدينة الرمادي حرج وسيئ للغاية ومحافظة الأنبار قاب قوسين أو أدنى من سيطرة تنظيم "داعش"، محذراً أن مدينة الرمادي متجهة نحو الانهيار


وفي تطوّر آخر، قال عضو مجلس محافظة الأنبار أركان خلف الطرموز إن تنظيم "داعش" الإرهابي تمكن من السيطرة على منطقة البوغانم شرقي الرمادي، ومحاصرة مئات الأسر داخل المنطقة . وأوضح أن ذلك حصل بسبب نقص السلاح ونفاد الذخيرة لدى مقاتلي العشائر المنطقة التي لا يوجد فيها سوى مركز أمني واحد، فضلاً عن انسحاب قوات الحشد الشعبي التي كانت تتواجد في المنطقة

في غضون ذلك، قال مصدر أمني إن مواجهات واشتباكات عنيفة دارت بين القوات الأمنية ومن يساندها من العشائر ضد تنظيم "داعش" شرق الرمادي، ما أسفر عن مقتل ضابطين بالشرطة المحلية وكلاهما برتبة رائد إلى جانب الشيخ عباس المحلاوي احد قادة العشائر المتصدية للتنظيم

وفي محافظة صلاح الدين تحدثت مصادر محلية عن سيطرة القوات العراقية العراقية على مصفاة بيجي شمال تكريت بالكامل بعد مقتل العشرات من عناصر التنظيم، فيما أكد قائممقام قضاء بيجي محمد الجبوري، تحرير الحي الصناعي جنوب القضاء من سيطرة التنظيم . وقال مصدر أمني إن الطيران الحربي قصف وبشكل مكثف مقرات وتجمعات تابعة لتنظيم "داعش" وسط قضاء بيجي، وناحية الصينية غربي القضاء، وقرية البو جواري شمالي بيجي . وأضاف أن القصف أسفر عن مقتل 45 عنصراً من التنظيم، وحرق خمس عجلات تابعة لهم . وذكر مسؤول قبلي ان القوات الأمنية وبمساندة طيران الجيش تمكنت من صد هجوم عنيف لتنظيم "داعش" على قضاء الدجيل جنوب تكريت .
وفي محافظة نينوى نفذت طائرات التحالف الدولي أمس، ضربات جوية مهمة على مواقع "داعش" في قصر تابع لشقيق رئيس النظام العراقي السابق وطبان الحسن في الساحل الأيسر من الموصل، ما أسفر عن مقتل 12 عنصرا من التنظيم وإصابة أكثر 35 آخرين بينهم قادة من التنظيم . كما أستهدفت الغارات اجتماعاً للتنظيم في قاعة يطلق عليها الخيمة في منطقة الغابات، ما أسفر عن مقتل نحو 11 عنصراً من التنظيم . وذكر مصدر في قوات البيشمركة إن طيران التحالف الدولي قصف، يوم أمس، موكباً تابعاً لتنظيم "داعش" في محور ناروان شمال مدينة الموصل، لافتاً إلى أن القصف أسفر عن مقتل أكثر من 20 مسلحاً وحرق الموكب بالكامل













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية