تخبط البنك المركزي المصري بقراراته بخصوص الدولار يتسبب بازمة للمستثمرين الاجانب في مصر


March 22 2015 11:21

ابقى البنك المركزي المصري على سعر صرف الجنيه مستقراً دون تغيير عند 7.53 جنيهات للدولار، في عطاء بيع العملة الصعبة، اليوم الأحد، في حين انخفضت العملة المحلية في السوق السوداء.وأبقى البنك المركزي السعر الرسمي مستقراً منذ أكثر من شهر بعد أن سمح بخفضه، للقضاء على السوق السوداء وقال البنك إنه "عرض 40 مليون دولار، وباع 38.4 مليون دولار، وبلغ أقل سعر مقبولٍ 7.5301 جنيهات للدولار، دون تغير مقارنة بعطاء الخميس الماضي

وقال متعاملون في السوق السوداء، إن "النشاط شهد تراجعاً حاداً بعد قرار المركزي المصري، وبسبب السقف الذي فرضه في فبراير على الودائع بالدولار في البنوك لكن هذا القرار تسبب بمشكلات كبيرة للمستثمرين الاجانب لانه يمنعهم من الايداع او السحب او التصرف باموالهم خارج نطاق العشرة الاف دولار المحدد من قبل البنك المركزي

ويمنع سقف الودائع استخدام السوق السوداء، بحرمان من يريد شراء الدولار، من خارج القنوات الرسمية من فرصة إيداعها في البنوك ولكن البنوك لا تعمل بهذه الالية المحددة وانما اصبحت ترفض اية ايداعات فوق العشرة الاف دولار حتى لو كانت اموالا مدورة في البنك نفسه وقال متعامل إن "الدولار بِيع بـ 7.66 جنيهات، في السوق السوداء مقارنةً بـ 7.63 جنيهات، الخميسوتتحدد أسعار تداول الدولار المسموح للبنوك بها على أساس نتائج عطاءات البنك المركزي، ما يمنح الأخير القدرة على السيطرة الفعلية على سعر صرفه الرسم













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية