الجيش الليبي الذي تموله الامارات يتعهد بتحرير طرابلس التي تسيطر عليها ميليشيات تمولها قطر خلال ساعات


March 21 2015 22:06

شنت طائرات حربية تابعة لميليشيات «فجر ليبيا» التي تمولها قطر امس، غارات على مطار الزنتان غربي ليبيا، اثر غارات حكومية جوية مكثفة على مواقع عدة في العاصمة طرابلس أدت إلى مقتل أبرز قياديي فجر ليبيا، تمهيداً لتحريرها من قبضة الميليشيات المسلحة المناهضة للحكومة المؤقتة التي تمولها الامارات

  في حين أكد الجيش أن قواته باتت على مشارف العاصمة وأن تحريرها سيكون خلال ساعات، بينما استمرت مفاوضات طرفي الأزمة الليبية في المغرب لليوم الثاني على التوالي على وقع المعارك، واعتبر المبعوث الدولي إلى ليبيا برناردينو ليون ان تجدد القتال يهدد الجهود الدولية للتوصل لاتفاق بين طرفي النزاع وسط انباء عن زيارة مرتقبة له إلى طُبرق من اجل وقف اطلاق النار.وقصفت طائرة حربية تابعة لميليشيات فجر ليبيا بعد ظهر امس مطار الزنتان غربي ليبيا، حسب ما نقل موقع سكاي نيوز عربية

وقبيل ذلك بساعات قليلة شنت طائرات حربية تابعة لسلاح الجو الليبي الذي يتبع الحكومة المعترف بها دولياً، على مواقع داخل طرابلس تابعة لميليشيات فجر ليبيا، التي ردت بواسطة المضادات الأرضية.وأكد شهود أن الطائرات الحربية قصفت مواقع بمحيط وداخل طرابلس تتمركز بها آليات عسكرية تابعة لقوات «فجر ليبيا» التي تسيطر على المدينة منذ أغسطس العام الماضي. وأضافوا أن الغارات الجوية طالت أيضا معسكري «النقلية» و«اليرموك» قرب مطار المدينة ومواقع عسكرية أخرى بمنطقة صلاح الدين إضافة إلى قصف مخازن سلاح ومطار «معتيقة» شرق طرابلس

كما استهدفت الغارات تمركزا لميليشيات تابعة لقوات «فجر ليبيا» بضواحي طرابلس منها جنوب العجيلات ورقدالين والجميل تزامنا مع تقدم الجيش على الأرض في إطار عملية لتحرير المدينة.وقال مسؤول في طرابلس إن ضربة جوية نفذتها الحكومة المعترف بها دوليا على طرابلس أسفرت عن مقتل صلاح البركي القيادي البارز في جماعة فجر ليبيا.والبركي هو أحد قادة «فجر ليبيا» التي بسطت سيطرتها على طرابلس في أغسطس

ونقل شهود أن حالة من النفير والارتباك سادت صفوف ميليشيا فجر ليبيا بالعاصمةوأفاد مصدر طبي في مستشفى مدينة الزاوية، بوصول 26 جثة من ميليشيات فجر ليبيا إلى المستشفى نتيجة المعارك الدائرة قرب المدينة منذ صباح امس

في الأثناء أكد رئيس الأركان العامة للجيش الوطني الليبي، عبد الرازق الناظوري، أن «قوات الجيش باتت على مشارف العاصمة طرابلس، بعد دخولها إلى مطار طرابلس وتعاملها مع الجيوب التي كانت بداخله».وقال الناظوري في مداخلة هاتفية على قناة «ليبيا أولاً» إن «تحرير العاصمة سيكون خلال ساعات، وإن قوات الجيش الليبي ستدخل العاصمة من المحاور كافة»، كما ذكر موقع «بوابة الوسط» الليبية

إلى ذلك قال المبعوث الدولي إلى ليبيا برناردينو ليون الذي ذكرت تقارير انه سيزور اليوم طُبرق في محاولة منه لوقف اطلاق النار من اجل دفع محادثات المغرب في مقابلة مع صحيفة «البايس» نشرت امس في ثاني ايام المفاوضات الليبية في الصخيرات بالمغرب والتي من المقرر ان تنتهي اليوم الأحد وسط تسريبات بأن تُمدد إلى الأربعاء المقبل: ان «تجدد القتال في ليبيا يهدد الجهود الدولية للتوصل لاتفاق» وأوضح ان «الاتفاق سيكون صعبا، ونحن لا نزال بعيدين عنه

وأكد ليون تعقيبا على المواجهات التي تدور على الأرض بين طرفي النزاع: «نعتقد ان هذا الأمر له علاقة بالمفاوضات» في الوقت الذي اعلنت فيه الحكومة المعترف بها دوليا عن هجوم على صفحتها على «فيسبوك». وأوضح «في كل معسكر هناك متشددون ومعتدلون. المعتدلون يرغبون في التوصل إلى اتفاق في حين يفضل المتشددون الحل العسكري، يريدون فرض انفسهم عسكريا على المعسكر الآخر

 

 













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية