لماذا هددت بمقاضاة عبد الوهاب الفتال امام المحكمة الجنائية الدولية في جنيف لانه دعاني الى دخول الاسلام


March 17 2015 02:47

كتب: د. أسامة فوزي

تلقيت قبل عامين رسالة من الصحفي السوري  عبد الوهاب الفتال يدعوني فيها الى دخول الاسلام وضمن رسالته كراسة دينية هو مؤلفها تتحدث عن عذاب القبر الذي ينتظر الكفرة من أمثالي والطريف ان الفتال بعث الي بالرسالة والكراسة من مقر اقامته في  شقة سكنية  في الاسكندرية ( حي ستيفانو ) على الكورنيش اشتراها  من امول الابتزاز والتعريص الصحفي الذي جناه من نشرة كان يصدرها في لندن منذ مطلع السبعينات باسم ( الشرق الجديد ) وهي نشرة من بابها الى مزرابها قائمة على التشهير والابتزاز المالي والتعريص الصحفي

 وعبد الوهاب الفتال  - لمن لم يسمع باسمه من قبل - هو من  شلة الصحفيين السوريين الذين اقاموا في ذلك الوقت ( في مطلع السبعينات )  في لندن امبراطوريات اعلامية تقوم على الابتزاز كانت تمولها كمشة من اجهزة المخابرات العربية ابرزها امبراطورية غسان زكريا المتمثلة بمجلة ( سوراقيا ) .. وهذه المجلة كتبت انا ثلاثة ارباع موضوعات الغلاف فيها  ( وتجدونها في ذيل مقالي ) ... كان غسان زكريا يدفع لي خمسمائة دولار مقابل كل مقال  ويقبض هو - بعد مساومة السفارات - اكثر من خمسين الف دولار عن المقال الواحد .. ومع اني علمت بذلك لاحقا  ومن قبل زملاء عملوا في سوراقيا في لندن الا اني ( غطرشت ) لاني كنت يومها اريد نشر مقالاتي في لندن حتى ( ببلاش ) لان امريكا كانت يومها بعيدة جدا ولا يوجد انترنيت  وما كنت اكتبه في عرب تايمز لم يكن يصل الى الشرق الاوسط الا بالفاكس لعدم وجود انترنيت وخلافه ... كنت اريد ان اوصل مقالاتي الى عرب الشرق الاوسط وكانت لندن ولا زالت مقرا ومستقرا لهم واكثر قربا لعواصمنا العربية من امريكا النائية القصية

عندما تسلمت رسالة عبد الوهاب الفتال التي يدعوني فيها الى دخول الاسلام قمت بالرد عليها بسطرين هما : اذا فعلتها مرة ثانية وبعثت الي بدعوة كهذه لدخول الاسلام ساقاضيك امام المحكمة الجنائية الدولية في جنيف بتهمة التشهير .. لاني لا اريد ان يقال في اخر عمري اني كنت كافرا واني دخلت الاسلام على يد .. غسان زكريا وعبد الوهاب الفتال

صديق يعرف الاثنين  وعمل معهما - اطلعته على رسالة الفتال - فرط من الضحك وقال ان الفتال - وهو الان في التسعينات من العمر - قد خرفن ... ويبدو انه قرر بعد خرفنته ان يتدين وان يدخل الجنة .. على ظهرك

لقراءة بقية هذا المقال ... انقر هنا

  http://www.arabtimes.com/2015/02.html













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية