اسامة فوزي : لو استجبت لتحرشات الشيخة الاماراتية لاصبحت عديلا للشيخ زايد .. ولناداني الشيخ محمد بن زايد ... يا عمو


January 18 2015 10:10

 

لماذا هربت الشيخة بشرى  وكيف تم استدراجها الى دبي
وما حكاية الشيخ محمد مع الشيخة اليازية بنت زايد
ولماذا هرب المذيع التلفزيوني الاماراتي الذي عشقته الشيخة ميثاء
وكيف خربطت الاميرة الاردنية هيا ورق اللعب في غرف نوم شيوخ دبي
ولماذا فرطت صفقة تزويج الشيخ منصور بالشيخة منال
ولماذا رفضت تحرشات الشيخة الاماراتية التي لو تزوجتها لاصبحت
عديلا للشيخ زايد ولناداني محمد بن زايد ب  يا عمو

من هي الشيخة الاماراتية عشيقة الصحفي الفلسطيني ناصر الدين النشاشيبي

قذف للمحصنات غير الغافلات في قصور مشيخات الساحل المتصالح
 يكتبه الشيخ
اسامة فوزي حفظه الله
كتب  هذا المقال في ديسبمر 2004 وعدل في عام 2005 وفي ديسمبر 2014
 



* لا يمكن ان تفهم طبيعة الانظمة الحاكمة في دول الخليج بخاصة في دولة الامارات دون ان تعرف تفاصيل دقيقة عن الصراعات القائمة بين نسوان حكام هذه المشيخات وقد
اشرت من قبل وفي اكثر من مقال الى دور النساء في قصور حكام الخليج واثرهن في افراز تشكيلات سياسية حاكمة اكثر من عجيبة.( انقر هنا لقراءة الكثير حول هذا الموضوع ).
وحتى نكون منصفين فان هذه الظاهرة لا تقتصر على حكام الخليج فحسب فقد راينا مثلها في تونس حين كانت الماجدة وسيلة - زوجة الحبيب بورقيبة رئيس تونس السابق - تخلع الوزراء كما تخلع جواربها ... وكما راينا في الاردن حين تصادمت الاميرة ثروت زوجة ولي العهد السابق الامير حسن بالملكة نور( ليزا الحلبي ) زوجة الملك حسين (وكلتاهما اجنبيتان) فافرز الصدام حالة سياسية جديدة اوصلت الفلسطينة رانيا الياسين الى العرش!


* الصراع الجديد في الامارات تداخلت فيه قصص الحب والغرام بحكايات اسطورية عن مليارات تتصرف بها الشيخات دون ان يعلم سكان هذه المشيخات مصدرها ... وتقاطعت كل هذه العلاقات بشعارات دينية وظفت لحسم الصراع لصالح هذا او ذاك تماماً كما حدث في مشيخة دبي التي تشهد حالياً عمليات كسر عظم على خلفية دخول المغربية بشرى والاردنية هيا الى قصري مكتوم زوج الاولى ومحمد زوج الثانية.... وهذا الصراع - على اهميته - لن تقرأ عنه سطرا واحدا في اية مطبوعة عربية - الا في عرب تايمز - لان كبار اصحاب الصحف العربية والمسئولين فيها يتنعمون الان في فنادق الشيخ محمد بن راشد المكتوم بحجة المشاركة في مسابقة صحفية يرعاها الشيخ الامي الذي اختطف منذ ربع قرن اولى زوجاته المغربية ناديا التي هربت الى بريطانيا ... لتختفي اخبارها منذ ربع قرن دون ان يسأله احد عن مصيرها .

* والشيخة بشرى لمن لا يعرف هي اجمل زوجات شيوخ الخليج طراً وهي فنانة تشكيلية مغربية شقراء بيضاء البشرة تظنها للوهلة الاولى من سيدات المجتمع المخملي اللبناني رآها الشيخ مكتوم حاكم دبي في حفلة سمر نظمتها سفارة الامارات في لندن فوقع في حبها وعرض عليها الزواج وعاد بها الى دبي ليجعلها شيخة على الشيخات وسيدة على قصور آل مكتوم وواحدة من اثرى اثرياء الامارة حين كتب باسمها ثلاثة ارباع العمارات القائمة على شارع الشيخ زايد اغلى شارع في دبي .

* كان الشيخ مكتوم يعلم - حين تولى الحكم في دبي خلفاً لابيه- ان بقاء (الشيخة) في سلالته بل وبقاءه هو على رأس المشيخة يحتاج الى "نيو لوك" يبعده عن شبح البداوة الذي ظلل صورة حكام الامارة منذ مجزرة (يوم الوهيلة) التي ارتكبها جده وابوه بحق خصومهما من اولاد العمومة ويقربه من صانعي القرار في اوروبا وامريكا ممن يرغبون في رؤية حكام عصريين على كراسي الحكم في هذه المشيخات وهي طموجات لا يمكن لمكتوم الذي بالكاد يحسن فك الخط ان يقوم بها!!

* هذا ال"نيولوك" وجده مكتوم في هذه الزوجة الجميلة الشابة التي تتقن الفرنسية وتتحدثها بطلاقة والمقربة حتى للدوائر الثقافية والفنية العالمية بحكم كونها فنانة تشكيلية مرموقة ... عدا عن ان مظهرها العصري وعدم التزامها بالعباءة والشادور والبرقع واصرارها ان تظهر في اكثر المناسبات الاماراتية (المحلية) بثياب عصرية عارية الراس وخلفها رجال الامارة والوزراء وشيوخ المكتوم بدءاً بحشر المكتوم مروراً بجميع اولاد محمد بن راشد المكتوم الذين كانوا يظهرون خلف الشيخة بشرى في المناسبات العامة التي كان يصورها تلفزيون دبي.... كل هذا جعل الشيخة بشرى السيدة الاولى ان لم يكن في الامارات كلها .. ففي دبي على اقل تقدير .

* لقد شكلت الشيخة بشرى ظاهرة لافتة للنظر اعطت لمشيخة دبي وجهها العصري ونقت صورة شيخات الامارة ونسائها من الشوائب العالقة بها والمتوارثة في الذاكرة من عصر السلاملك والحراملك ... نساء الف ليلة وليلة ... واصبحت جميع المناسبات المحلية والدولية التي تقام برعاية القنصليات الاجنبية في دبي تقام تحت شرف الشيخة بشرى بعد ان كانت تقام تحت رعاية محمد بن راشد المكتوم او من ينتدبهم ومنهم ابن عمه الابله حشر المكتوم الذي عينوه رئيسا للاعلام في الامارة وهو لا يحسن قراءة سطرين باللغة العربية ... وكان لهذا البروز اللافت للنظر للشيخة بشرى اثره حتى على شيخات "ابو ظبي" وعلى رأسهن "فاطمة" التي وجدت ان بشرى - ومن بعدها فواغي القاسمي زوجة ولي عهد رأس الخيمة- تصادران اولاً باول لقب (السيدة الاولى) الذي سعت فاطمة الى الاستئثار به ودخلت من اجله معارك مع ضرائرها وعلى رأسهن الشيخة لطيفة ام رئيس الدولة الحالي ... وفاطمة بنت معضد ام الشيخ سلطان بن زايد .

لقراءة باقي المقال انقر على الرابط التالي

http://www.arabtimes.com/osama-all-2/doc9.html

 













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية