فرنسا : الف واربعمائة مواطن فرنسي سافروا الى سوريا ... للجهاد


January 12 2015 11:30

اعلنت الحكومة الفرنسية ان 1400 فرنسي او مقيم في فرنسا قد رحلوا او أبدو رغبة في الرحيل للقتال في سوريا والعراق مشيرة الى مقتل سبعين منهم هناك.وقال رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس الاثنين ردا على سؤال قناة بي اف ام “هناك 1400 شخص معنيين بالرحيل من اجل الجهاد والارهاب في سوريا والعراق”حسب تعبيره.واضاف ان حوالى سبعين فرنسيا او مقيما في فرنسا قتلوا في سوريا والعراق في صفوف الارهابيين

وتمثل هذه الارقام زيادة جديدة بالنسبة للتقديرات التي قدمتها الحكومة قبل بضعة اسابيع وافادت عن 1200 شخص متورط في القتال مقتل ستين منهم.وفي منتصف كانون الاول/ديسمبر، اعتبرت السلطات ان من الفرنسيين او المقيمين ال1200 المتورطين في الشبكات المقاتلة، هناك 390 حاليا “في تلك المنطقة” و231 متوجهين الى العراق وسوريا، في حين غادر234 منهم سوريا بينهم 185 عادوا الى فرنسا

وقال مانويل فالس ان “ذلك يشكل زيادة كبيرة في وقت قصير، كانوا ثلاثون عندما توليت منصب وزير الداخلية (منتصف 2012) واليوم 1400″.واضاف ان منفذي الاعتداء على مجلة شارلي ابدو الساخرة الاخوين شريف وسعيد كواشي ينتميان “بلا شك” الى الذين رحلوا “لتلقي تدريبات على الموت والارهاب”.لكن ثالثهم احمدي كوليبالي لم يرحل هو، ولم يكن في رادار اجهزة الاستخبارات

وواجهت فرنسا خلال 2014 زيادة كبيرة في عدد الراغبين في القتال الراحلين الى سوريا والعراق الذين قد يعودوا لتنفيذ عمليات ارهابية في بلادهم.وتضاعف عدد الفرنسيين والمقيمين في فرنسا المتورطين في شبكات المقاتلين منذ بداية 2014 حسب السلطات التي تقول انها فككت مؤخرا 13 خلية تجنيد الى سوريا والعراق

وتعتبر فرنسا مع بلجيكا، في طليعة البلدان الغربية التي ينطلق منها اكبر عدد من المتطوعين للقتال في صفوف التنظيمات الارهابية منها داعش













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية