تعقيبا على رسالة الأخ الجزائري حول صحة بوتفليقة و محمد السادس


January 08 2015 17:45


تعقيبا على رسالة الأخ الجزائري حول صحة بوتفليقة و محمد السادس

 

الاخوة الأساتذة المسؤولين عن التحرير تحية طيبة و بعد،

أحب أن أعلق على رسالة للأخ عبد الرحمن صالح من الجزائر الشقيقة بخصوص مقالة للأستاذ المبدع أسامة فوزي حول بروستاتا الحكام العرب، و التي كانت قد أصابت كما عودنا الأستاذ أسامة كبد الحقيقة. و الواقع أنه مما يؤسف له كون الاعلام العربي بجميع توجهاته و أهوائه يتعمد ضرب حصار حول انتاج الأستاذ أسامة سواء على المستوى الصحفي كما على مستوى الكتابة التوثيقية و التاريخ و أدب الرحلة، في الوقت الذي يتم فيه تقديم مجموعة من المرتزقة و الأفاقين و عديمي المستوى كاعلاميين كبار !!

أعود الى رسالة الأخ عبد الرحمان و التي أشار فيها الى تدهور الحالة الصحية لرئيسه بوتفليقة و لملكنا الهمام محمد السادس و التعتيم الاعلامي الممارس من طرف السلطات في البلدين بهذا الخصوص.

فعبد العزيز بوتفليقة الذي اعتقدنا عشية استلامه منصب الرئيس منذ عقد و نيف أنه سيكون المنقذ لبلاد المليون و نصف المليون شهيد تحول من أراجوز بيد العسكر الحكام الفعليين للبلاد الى مومياء تملأ الكرسي لايهام العالم بوجود حكم مدني في البلاد، و لا أدري كيف يستطيع شخص عاجز عن قضاء حاجته في دورة المياه أن يقضي حوائج الملايين الفعلية و المصيرية ؟؟

أما في بلدي المغرب فأمير المؤمنين محمد السادس ليس بأراجوز و لا بدمية بقدر ما هو قائد أكبر جوقة أراجوزات على سطح الكوكب تشمل جنرالات و وزراء و سياسيين و شيوخ دين و قطاعا لا بأس به من الرعية.أما عن حالته الصحية فلا يخفى على أحد المواطنين أن جلالته خربان بكل ما في الكلمة من معنى بسبب ادمانه المزمن للكوكايين النقي الممتاز القادم من مزارع كولومبيا مباشرة الى أنفه الملكي، و بسبب حساسية قديمة في جهازه التنفسي، دون اغفال دور دعوات ملايين المظلومين و المهمشين بطبيعة الحال.

شخصيا لا تهمني وضعية مولانا أمير المؤمنين الصحية بنفس القدر الذي أقع فيه بدوري في ذيل لائحة اهتماماته كمواطن مغربي على فرض وجودي أنا و أمثالي في هذه اللائحة !!لا يهمني أن يصاب جلالته بالايدز أو حتى بالايبولا !! غير أنني على يقين من شئ واحد، و هو أن جلالته في حالة الاصابة بالتهاب البروستاتا لن يسمح لأي طبيب محلي بتدليك الغدة المذكورة و ان كان من طينة ابن سينا و ابن النفيس..!! مولانا لا يدلي حتى بأحاديث صحفية للصحفيين المغاربة و كل حواراته مع صحافيين أجانب..فكيف يقدم مؤخرته الشريفة و هي أغلى ما يملك لأطباء محليين حتى و ان كانوا حجة في الطب فهم يبقون في نظره عبيدا شأنهم شأن غيرهم من بقية الشعب


تقبلوا أحر تحياتي مع رجاء حذف العنوان الالكتروني في حالة النشر تفاديا لما لا تحمد عقباه

محمد عمار- المغرب













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية