على ذمة محطة الجزيرة : المقاتلون الشيشان يريدون قطع راس الطيار الاردني


December 26 2014 11:45

أكدت قناة الجزيرة في تقرر مصور لها، يوم امس  أن مصدر من تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا بـ "الرقة"،  أكد وقوع خلاف  بمجلس شورى التنظيم حول طريقة التعامل مع الضابط الأردني الذي أٌسقطت طائرته أمس بين من يريد قتله، ومن يريد استخدامه كورقة تفاوض.وبحسب التقرير، قال المصدر في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية، أن القيادات الشيشانية تريد قتله بينما القيادات العراقية ترفض ذالك لإستغلاله للقيام بصفقة مع الأردن

وكانت محطة الجزيرة التي لها علاقات قوية بتنظيم داعش الارهابي قد ذكرت نقلا عن مصادر حكومية أردنية وأخرى سياسية مقربة من مطبخ القرار السياسي والأمني  للجزيرة نت أن عمان بدأت بالفعل في تدشين مفاوضات سرّية غير مباشرة مع تنظيم الدولة الإسلامية لتحرير طيارها معاذ الكساسبة المحتجز لدى التنظيم.وأكدت المصادر أن غرف عمليات شُكلت منذ وقوع الطيار بأيدي التنظيم أمس الأربعاء على أعلى المستويات ضمت قيادات بارزة في الحكم، وبدأت بإجراء اتصالات مكثفة مع أطراف إقليمية ودولية ومع شخصيات سياسية وعشائرية فاعلة داخل العراق، للبحث عن وساطات، ومناقشة السيناريوهات المتعلقة بمصير الطيار الكساسبة والخروج من الأزمة بأقل التكاليف

وتحدث مصدر رفيع للجزيرة نت عن بعض تفاصيل هذه الاتصالات، وقال إن "هناك اتصالات أجريت مع الإخوة الأتراك، وهناك توجه لإجراء اتصالات مماثلة مع الأشقاء القطريين".وقال مصدر آخر إن "ثمة اتصالات مكثفة جرت وتجري حاليا مع قيادات العشائر السنية الفاعلة غربي العراق، لتقوم بدور الوسيط".ويمتلك الأردن علاقات قوية بقادة العشائر العراقية، ويقيم الكثير من هؤلاء في عمان، التي توفر لهم الحاضنة الرسمية

ولا يستبعد مراقبون أن تنخرط المؤسسة الأمنية القوية وتحديدا جهاز المخابرات العامة في مفاوضات مباشرة مع التنظيم في فترة ما من عمر المفاوضات غير المباشرة.
وتمتلك المخابرات قاعدة بيانات ضخمة عن الشخصيات المؤثرة داخل التنيظم، وقد نجحت بالفعل في أوقات سابقة في التواصل مع شخصيات فيه من خلال اختراق مواقعهم وصفحاتهم على الإنترنت.وقال وزير بارز في الحكومة  للجزيرة نت "نعم هناك مفاوضات غير مباشرة تجري وراء الكواليس، ومستعدون للدخول في تسوية ما (...) كل ما يهمنا هو إطلاق سراح ابن الأردن معاذ الكساسبة، لكننا لا نستطيع الخوض في التفاصيل

لكنه أردف مشترطا عدم ذكر اسمه لدينا معتقلون متهمون بالإرهاب على غاية من الأهمية بالنسبة لتنظيم داعش الإرهابي، وهناك تفكير جدي في التفاوض عليهم، لكننا في الوقت ذاته لن نساوم على موقفنا من محاربة الإرهاب وسنبقى جزءا مهما من التحالف الدولي













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية