شاعر اردني يرثي وصفي التل ويغمز من طرف الملك ويتهم حكام الاردن بالفساد


November 29 2014 11:50

عرب تايمز - خاص

نشر  الشاعر الاردني اسماعيل السعودي قصيدتين في موقعه رثى فيهما وصفي التل غامزا من طرف ملوك الاردن متهما الحكام بالفساد .. وجاء في قصيدته


كيفَ الأحبةُ؟ كيفَ رمُّ؟
وكيف حالُ "بني عطيَّهْ"؟
والأهلُ في عمَّانَ، كيف دلالهم؟
هل لا تزالُ نقيَّةً وزكيَّهْ؟
الأهلُ يا وصفي تغيَّرَ حالهمْ،
ونسوا ملفاتِ القضيَّهْ
نسيتْ قبائلنا دماءكَ
واستجارتْ بالمرابي والبنوكِ الاجنبيَّهْ
قبضَ الأشاوسُ من بني جلدي
على شِعْري لأبقى صامتاً
ثمَّ استعانوا بالجهاتِ الخارجيَّهْ
لكنَّه وصفي حليفُ قصائدي
ومفجرُ الأشعارِ في روحي الأبيَّهْ
هو وحده من يستعيدُ قصيدتي منهمْ
ويحملها على العادي رصاصة بندقيَّهْ
قمْ يا حبيبَ الشَّعبِ، ذلٌّ عارمٌ
غطى البلادَ ولمْ تعدْ عربيَّهْ
قمْ يا رفيقَ كفاحِنَا وشقائِنَا
وعذابِنَا فالأرضُ مقفرةٌ غبيَّهْ
والأرضُ إنْ لمْ تستقمْ ببذارِها
وتكون في وجهِ الغزاةِ شظيَّهْ
ماتتْ وماتَ العدلُ في جنباتِها
وتحولت وطنَ الغريبِ وتابعاً ومطيَّهْ

   
 القصيدة الثانية : إلى روحِ وصفي الحيةِ فينا بعدَ أربعينَ عاماً
 


لا لستُ منحازاً ولا بمُقادِ إلا لطُهرِ عُروبتي وبلادي


إلا لهذا الشيِّحِ والنخلِ الذي يمتدُّ سعفاً في جذورِ فؤادي


إلا لوجهكِ يا شهيدُ لأنَّهُ وجهي الذي يمتدُّ في الآبادِ


إلا لوجهٍ فيهِ (حُورانُ) التي ما ساومتْ يوماً على الحَصَّادِ

 


يا أهلَ أربدَ مَنْ يُعيدُ صباحنَا مِنْ بعدِ أنْ سجنوهُ بالأصفادِ


يا أهلَ أربدَ أينْ وصفي إنَّني للآنْ تخنقي يدُ الجلادِ


يا أهلَ أربدَ أينْ وصفي إنَّني ما زلتُ ابحثُ والفؤادُ ينادي


مَنْ غيرَ وصفي والمدى وجعٌ وهذي الأرضُ قدْ زُرِعتْ بكلِّ فَسادِ


مَنْ غيرهُ وصفي يُعيدُ بِذارنَا ويُعيدُ ما سرقوا مِن الأجدادِ


الأرضُ أرضُكَ يا شهيدُ فقلْ لهمْ القَمْحُ قَمْحِي والبِلادُ بِلادي 


وصفي ويذبحُني السؤالُ إلى متى نَبقى على شيءٍ مِنَ استعباد


وصفي وأنتَ اليومَ آخرُ قلعةٍ للقابضينَ الجمرَ والحُصَّادِ


وصفي وأنت اليوم آخرُ فرصةٍ للمتعبينَ من الإقصاءِ والإبعادِ


ارحلْ فمثلكَ لا يليقُ بعارنِا ارحلْ وخلِّ الأرضَ للأوغادِ


ارحلْ ودعنا نستلذُّ بجهلنا ونقدمُ القربانَ للأسيادِ


ارحلْ فهذي الأرض محضُ عِصَابةٍ قَدْ باعتِ الدُنيا بسوقِ مزادِ


ارحلْ فدربُكَ لم تكنْ مأمونةً يا آخرَ الشرفاءِ والأطوادِ













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية