رسالة من قاريء اردني ... جعفر حسان العقرباوي فلسطيني بينه وبين الملك ملح وعيش ... ودك طرنيب


November 18 2014 11:55

السادة عرب تايمز

ارجو نشر رسالتي بعد حذف اسمي وعنواني لاسباب تعرفونها طبعا

كثيرون إستغربوا تعيين المدعو جعفر حسان العقرباوي كمدير لمكتب عبدالله ملك الأردن. ولكن من يعرف القصر لم ولن يستغرب. جعفر حسان يا سادة هو أولا فلسطيني من عقربا نابلس، كان قدر أبوه أن طزته أمه في مدينة السلط يوم كانت السلط في عهد الانتداب البريطاني تابعة لفلسطين ولم يكن هناك شيء إسمه الأردن أصلا. فلذلك إنحسب هو وجماعته بأنهم سلطية رغم أن  مضارب عشيرة بيت حسان العقرباوي في السلط لا يتجاوز عددها عشرة أنفار

والده كان دبلوماسيا مقربا من الملك حسين، .وجعفر بحكم كونه إبن زلمه دبلوماسي طزته أمه في بلغاريا في مدينة أيا صوفيا حين كان يعمل والده في السفارة الأردنية هناك الرجل حصل على البكالوريس والماجستير من هارفرد والدكتوراة من سويسرا وهو يعمل دبلوماسيا يعني ماكل شارب ويمكن كمان ناي... على حساب الشعب الأردني في حين أنه الطلبة الأردنيين يحصلون على الماجستير بثلاث سنوات والدكتوراة بست سنوات لأنهم مجبرون أن يعملوا ويدرسوا

هذا البطل جعفر حسان صديق شخصي للمدعو باسم إبراهيم عوض الله البهلوان والذي كان يعمل والده إبراهيم البهلوان خبيرا في البنوك في أمريكا وتم سجنه في سجن فدرالي في بنسلفانيا بسبب نشاطه البنكي  وكذلك كان يعمل خبيرا في تزويد سيارات الليموزين  للدبلوماسيين العرب وقد ذكر الدكتور أسامة فوزي - قدس الله سره - حكاية أبوه لباسم بالتفصيل

المهم أن المدعو باسم خرج من القصر بعد أن حقق لعبدالله بن حسين عوائد زادت عن ثمانية مليارات دولار من التخاصية وبيع مقدرات البلد، وأراضيها ومشاريعها وشركتها، إضافة لعقود خيالية لم أذكرها هنا سمسرها باسم عوض الله لصالح الملك في العراق. وإتفق باسم وعبدالله  على ضرورة خروجه من الضوء وبقائه مستشارا تعاريصيا في السر، وحتى يضمن نجاح مهمته ترك ورائه جروان من جرائه الضالة، جعفر حسان وأمين خليفات. وكلاهما كانا في منصبين رفيعين في الديوان الملكي التعاريصي وفورا تم ترقيتهما لمنصب وزير

جعفر حسان يا إخوان هو الوريث الأمين لباسم عوض الله في مهمة بيع البلد جملة ومفرق وتحويلها لرصيد عبدالله ورانيا الياسين وبعد خروجه من وزارة التخبيط وليس التخطيط بقي مستشارا سريا رفيعا للقصر

الحج جعفر حسان صديق مقرب لعبدالله  ويسافر معه في رحلات ركوب الدراجات في كاليفورنيا وهو مهووس بالدراجات النارية الفاخرة من نوع هارلي زيه زي الملك المهرج. حتى انه ينفق ثروة(طبعا  من مال أبوه مش من مال الشعب المسخوط زي ما أحنا عارفين) على تعديل تلك الدراجات ودهانها وتزيبطها والتشبيح بها مع شلة الملك من الزعران

أيضا قام معاليه بتعديل دراجاته الأعز لقلبه لدى شركة يابانية مشهورة وبمبلغ خيالي يعادل راتب قطيع من الأردنيين، وطبعا كله من حر ماله ومن الكنز اللي تركله إياه أبوه.بقي أن أذكر إنه معالي النشمي جعفر نحيف ورشيق ولكنه يحب الطعام الفاخر، يعني ما بوكل أي إشي سواء شوكلاته أو أجبان أو حتى لحوم إلا يكون إشي فاخر غير شكل، الزلمه كييف، يعني ممكن يصرف ع وجبة سمك سالمون ما تصرفه أسرة اردنية على الطعام لمدة شهر

الأهم من كل الحكي الفاضي أعلاه إنه ليش تم تعيين جعفر حسان في هذا المنصب، جعفر مبدع مثل معلمه باسم عوض الله في جلب الكاش لعبدالله في حين أن الولد المايع فاخوري الذي حل جعفر محله كمدير مكتب الملك كان متخصص في الأمور السياسية، يعني عبدالله إبن مستر بيف بطل سائل عن السياسة لأنه عارف إنه ساعته عند الأمريكان قربت وبده يلم أكبر كمية من المصاري قبل ما يروح يتقاعد في أمريكا وهاي كمان إتذكروها يا نشامى، عبدالله ورانيا قرروا أنه في حال السقوط بدهم يتقاعدوا بالمصاري اللي سرقوها في أمريكا مش أوروبا

أقول قولي هذا واستعفر الله لي ولكم وملعون أبو عبدالله الثاني على ابو رانيا الياسين صرصور على ابو جعفر حسان على أبو كل هالأمة الساقطة













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية