مقتل الارهابي الدعشاوي الاردني احمد عطالله المجالي ابن عم وزير الداخلية الاردني في سوريا


August 21 2014 00:36

عرب تايمز - خاص

اعلن في  الاردن رسميا عن مقتل الارهابي الاردني الدعشاوي احمد عطالله المجالي ابن عم وزير الداخلية الاردني والضابط في الجيش الاردني ( سلاح الجو )  في معارك بين داعش والجيش السوري في الحسكة .. وكعادتها اعتبرت الصحف الاردنية التي نشرت الخبر المجرم الارهابي ( شهيدا ) واقامت اسرته عرسا لتابينه .. وتردد ان الارهابي المذكور كان ممن ظهروا في اشرطة فديو وهو يقطع الرقاب في الحسكة

وظهر المجالي قبل عدة أشهر في مقطع فيديو وزعته داعش بمدينة الباب السورية وهو يهدد من وصفهم بالـ "مرتدين من الصحوات بالذبح" وفي صورة أخرى مستقلاً لدراجة نارية وبيده سلاح آلي روسي الصنع.وكانت مواقع جهادية ذكرت سابقاً أن المجالي من مواليد 11/9/1984 سكان منطقة القصر بمحافظة الكرك، والتحق بجامعة مؤتة العسكرية برغبة من الأهل وتخرج برتبة ملازم حتى أصبح نقيباً في سلاح الجو الأردني، وأعلن انشقاقه من القوات المسلحة الأردنية وانتمائه لدولة الإسلام في العراق والشام وكان "يجاهد برفقة إخوته هناك في الدولة المباركة ... الارهابي من مدينة الكرك التي تقع على مرمى حجر او كما يقول الاردنيون ( مقرط العصا ) عن القدس ومع ذلك لم يعبر الارهابي النهر مشيا لتحرير الاقصى وانما طار من مطار عمان الى اسطمبول ومن هناك قطع الف وخمسمائة كيلومترا الى الحدود السورية حتى يجاهد بقتل السوريين وقطع رقابهم

وأفاد قريب له في وقت سابق لوكالة فرانس برس طلب عدم ذكر اسمه بأن  النقيب المجالي أخذ إجازة عسكرية من عمله في سلاح الجو الملكي، بعد اسبوع على ترقيته، وغادر المملكة إلى تركيا ومنها دخل إلى الأراضي السورية ليلتحق بالمعارضة فيها













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية