خيرها بغيرها ... قتل اربعة عشر ضابطا وجنديا اسرائيليا في عملية لقوات النخبة في حماس


July 19 2014 16:33

عرب تايمز - خاص

اعلنت كتائب القسام الذراع العسكرية لحركة المقاومة الاسلامية حماس عن قتل ١٤ ضابطا وجنديا اسرائيليا في ٤ عمليات نوعية نفذتها قوات النخبة في الحركة واستخدمت خلالها انفاق وممرات تحت الارض وكانت احدى هذه العمليات تهدف الى اسر خمسة جنود وهو ما اشارت  اشارت اليه القوات الاسرائيلية في بيان لها 

 وجاء في بيان عسكري لحماس انها قتلت خمسة جنود اسرائيليين السبت في هجوم نفذته قرب رفح في جنوب قطاع غزة.وقالت القسام في بيان صدر عنها مساء السبت "تسللت مجموعة من قوات النخبة القسامية عبر نفق خلف خطوط العدو في منطقة الريان في محيط صوفا (جنوب شرق رفح) حيث باغت مجاهدونا العدو واشتبكوا معه من مسافة متر ونصف متر".واضاف البيان "اكد مجاهدونا قتل خمسة جنود بالرصاص ثلاثة منهم في الرأس واثنان في مناطق مختلفة من الجسم وعاد المجاهدون بسلام

وذكر شهود عيان من سكان المنطقة القريبة من معبر صوفا انهم سمعوا اصوات انفجارات وتبادلا لاطلاق النار في المنطقةواوضح الشهود ان الطائرات الاسرائيلية شنت عدة غارات جوية في المنطقة

واصدرت كتائب الشهيد عزالدين القسام بيانا عسكريا حول عملية صوفا البطولية، جاء فيه

رسالة للعدو الجبان لما ينتظره إذا فكر بدخول غزة

عملية صوفا البطولية رسالة للعدو الجبان لما ينتظره إذا فكر بدخول غزة

في إطار معركة العصف المأكول وفي إطار توجيه الضربات العسكرية والأمنية المستمرة للعدو وقواته في كل مكان من أرضنا الطاهرة المقدسة، فقد قامت إحدى وحدات النخبة التابعة لكتائب الشهيد عز الدين القسام في تمام الساعة الرابعة من صباح اليوم الخميس 19 رمضان 1435هـ الموافق 17-7-2014م بتنفيذ عملية تسلل خلف خطوط العدو في منطقة صوفا، وذلك عبر التقرب من خلال أحد الأنفاق الهجومية المعدة مسبقاً للمهام الخاصة، وقد كانت أهداف العملية على النحو التالي

الاستطلاع بالقوة حيث كلفت الوحدة باستطلاع أماكن تمركز قوات العدو البرية في تلك المنطقة، وقوامها وعديدها كجزء من عملية الاستعداد للحرب البرية

نسف وتخريب إحدى المنظومات الاستخبارية التي قام العدو مؤخراً بوضعها لرصد محيط منطقة الخط الفاصل

وقد مكثت الوحدة في أرض العدو مدة ما يزيد عن نصف ساعة، قامت خلالها بأداء المهام الموكلة إليها بنجاح، وخلال عودتها تعرضت لهجوم مركب من قبل مجموعة الدبابات والآليات التي تقدمت نحو المجموعة من الشرق والشمال، وقد نجحت المجموعة بفضل الله من صد الهجوم، وأجبرت القوة المتقدمة من الشمال على التراجع، فيما تم تثبت القوة المتقدمة من الشرق، مما استدعى تدخل طيران العدو الذي قام باستهداف المجموعة، التي كانت قد وصلت إلى محيط عين النفق، وعادت بفضل الله ومنته الوحدة بكامل أفرادها إلى قواعدها، دون وقوع أي من الاصابات أو الشهداء في صفوف أفرادها

وفي تمام الساعة الواحدة وبناءً على ما صرح به الناطق العسكري للعدو فيما يتعلق بالهدنة الإنسانية، بأن العسكريين مستثنون من هذه الهدنة، قامت إحدى وحدات الهندسة التابعة لكتائب القسام بوضع متفجرات في النفق الذي تجمع حوله عدد كبير من قوات العدو، وقامت بتفجيره موقعةً العديد من الخسائر في صفوفه

إن هذه العملية البطولية التي نفذها أبطالنا صباح هذا اليوم لهي رسالةٌ واضحةٌ لعدونا لما ينتظره في قادم الأيام إذا ما فكر بالدخول إلى أرض غزة، وهي رسالةٌ له ولمغتصبيه أيضاً، احذروا !! فليس كل من يتحرك في الأرض التي تحتلونها هم بالضرورة جنودكم، وليس كل ما يطير في السماء التي اغتصبتموها هي بالضرورة طائراتكم، وليس كل ما يبحر في المياه التي سرقتموها هم بالضرورة بحّارتكم

وإنَّه لجهاد نصر أو استشهاد

كتائب الشهيد عز الدين القسام – فلسطين













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية