عائلة الطفل الفلسطيني الشهيد ابو خضير ترفض استقبال بيريز واسرائيل تستنفر جيشها بعد بلاغ بخطف طفل اسرائيلي من مستوطنة موديعين


July 08 2014 12:17

اعترف ثلاثة مستوطنين صهاينة من أصل ستة مشتبه فيهم بقتل وحرق الفتى الفلسطيني محمد أبو خضير الأسبوع الماضي، انتقاماً لخطف وقتل 3 مستوطنين في الخليل، خاصة أن قتل الفلسطيني عمل سهل وفقاً لاعترافهم، وأنهم أقدموا على حرق الطفل "كي يتطاير رماده في جبال القدس" إمعاناً منهم في التنكيل والانتقام . وقال المصدر الذي اشترط عدم الكشف عن اسمه لوكالة فرانس برس "اعترف ثلاثة من أصل ستة مشتبه فيهم بقتل وحرق محمد أبو خضير وقاموا بإعادة تمثيل مسرح الجريمة
وقد اعترف الثلاثة أنهم حاولوا خطف الطفل موسى زلوم (9 سنوات) قبل يوم على خطف أبو خضير، حيث وصل المتطرفون اليهود إلى حي شعفاط وحاولوا خطف زلوم، ولكن تدخل والدته التي استخدمت هاتفها النقال بضرب من كان يحاول خنق طفلها حال دون خطفه
من جهة أخرى، باشرت الشرطة "الإسرائيلية" بعملية بحث واسعة النطاق مستعينة بطائرة مروحية ونصبت العديد من الحواجز بعد تلقيها تقريراً قدمه أحد الأطفال ادعى فيه بأنه شاهد أشخاصاً يجبرون طفلاً في العاشرة من عمره من مستوطنة "موديعين" غرب مدينة رام الله على الصعود إلى سيارة "تندر" بيضاء اللون . وفي محاولة منه لكسب الرأي العام، اتصل رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو بوالد الشهيد الفتى الفلسطيني محمد أبو خضير، وأعرب من خلاله عن صدمته من جريمة القتل البشعة، في وقت رفضت فيه عائلة الشهيد استقبال الرئيس "الإسرائيلي" الأسبق شمعون بيريز













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية