واشنطن تعارض الاستفتاء لتقرير المصير في كردستان العراق


July 05 2014 09:47

عبرت الولايات المتحدة عن معارضتها للدعوة التي وجهها رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البرزاني، للاستعداد لتنظيم استفتاء على حق تقرير المصير، واعتبرت أن الطريقة الوحيدة أمام العراق لصد هجوم مقاتلي "الدولة الإسلامية" هي أن تبقى متحدة
وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش أرنست "الواقع هو أننا لا نزال نعتقد أن العراق أقوى إذا كان متحداً" . وأضاف "لذلك تواصل الولايات المتحدة الدعوة إلى دعم عراق ديمقراطي وتعددي وموحد، وسنواصل حث كل الأطراف في العراق على الاستمرار بالعمل معاً نحو هذا الهدف
والتقى نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن رئيس ديوان رئيس إقليم كردستان فؤاد حسين، وشدد أمام الوفد الكردي على "أهمية تشكيل حكومة جديدة في العراق تضم كل المكونات" لمقاتلة الدولة الإسلامية . وأكد دعم بلاده القوي للعراق وفقاً لاتفاقية الإطار الاستراتيجي، وأهمية العلاقة التي تربط الولايات المتحدة بإقليم كردستان العراق . وقال البيت الأبيض في بيان إن الجانبين اتفقا على أهمية تشكيل حكومة جديدة في العراق من شأنها أن تجمع كل الطوائف في العراق والتصدي بفعالية للتهديد الخطر الذي يشكله تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام
كذلك، بحث بايدن الوضع في العراق في مكالمة هاتفية مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، في إطار جهود واشنطن لدى الأفرقاء في المنطقة لدعم تشكيل حكومة وحدة عراقية
وقال المتحدث إن تشكيل حكومة جديدة بالعراق لا يتحرك بالسرعة التي تطالب بها الولايات المتحدة، محذراً من أن "الوقت هو جوهر المسألة بسبب التهديد الخطر الذي تشكله داعش" . وأضاف أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما وغيره من زعماء العالم ضغطوا على القيادة السياسية في العراق "للعمل معا بسرعة، لأنه من المهم بالنسبة لمستقبل العراق تشكيل حكومة جديدة بما يتماشى مع العملية التي نص عليها الدستور العراقي" . وشدد على أنه بمجرد تشكيل الحكومة الجديدة "فإنه من الضروري أن تتبع برنامج حكم شاملاً يجعل كل مواطن عراقي يشعر بأن لديه مصلحة في مستقبل هذا البلد"، مشيراً إلى أنه هذه الخطوة ستساهم في تعزيز قوات الأمن العراقية
من جهة أخرى قللت دبلوماسية في حكومة إقليم كردستان العراق من أهمية التأييد "الإسرائيلي" لاستقلال الإقليم، ونفت أن يكون هذا يجري بالتنسيق مع الحكومة الكردية، لكنه ربما يهدف إلى خدمة المصالح "الإسرائيلية
وبينما أقرت بالحظوة التي تتمتع بها "إسرائيل" في واشنطن التي تسعى للحيلولة دون تفكك العراق الذي تمزقه حرب طائفية، أشارت بيان سامي عبدالرحمن مبعوثة حكومة كردستان العراق لدى بريطانيا إلى أن هذا ربما يوازنه المخاوف من العداوات التي قد يجر من ينظر اليهم على أنهم حلفاء ل"إسرائيل" منطقة الشرق الأوسط إليها . وقالت "ل"إسرائيل" أصدقاؤها وأعداؤها وبالتالي يمكن أن تعمل في الاتجاهين . وأضافت "لا ننسق مع "إسرائيل" لسنا مسؤولين عن تصريحات الحكومات الأخرى













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية