كشري القطري كان يتجسس على مصر ... والسيسي رفض اطلاق سراحه


June 18 2014 15:23

كشفت مصادر مسؤولة أن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي رفض إجراء حديث هاتفي مع أمير قطر تميم بن حمد آل خليفة، بناءً على طلب الأخير.وأوضحت المصادر أن الديوان الأميري القطري طلب رسمياً أن يتحدث الأمير تميم مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، لمناقشة موضوع ضابط أمن الدولة القطري الجنسية الذي تمّ القبض عليه في مصر بتهمة التجسس، ولكن المسؤولين في القصر الرئاسي رفضوا، معلّلين السبب بانشغال الرئيس المصري

وكشفت المصادر، بحسب صحيفة الأخبار اللبنانية اليوم الأربعاء، أن الضابط القطري يدعى محمد السليطي وله اسم حركي هو "كشري"، مشيرة إلى أن الأجهزة المعلوماتية سجلت مكالمات له ورصدت تحركاته ومقابلاته مع عناصر من جماعة "الإخوان المسلمين"، كذلك لفتت إلى إمكان تحويل قضية الضابط والمتهمين معه إلى نيابة أمن الدولة

ويعمل محمد السليطي في جهاز أمن الدولة القطري تحت قيادة نائب رئيس الجهاز جاسم رستم الذي يدير في الوقت ذاته ملف التمويلات القطرية، وكان يتحرك تحت مظلة أحد رجال الأعمال.وقالت المصادر إن جهاز الأمن الوطني بدأ تحقيقاته معه منذ 3 أيام، مضيفة أن اعترافات السليطي تدور حول تقديم الخدمات الخيرية للفقراء من أهالي مصر فقط، رغم امتلاك الأجهزة السيادية تقارير ومستندات تفيد بتمويله "الإخوان" في مصر

وأشارت المصادر إلى أن الإدارة المصرية تناقش إمكان مفاوضة الجانب القطري، على أساس إمكانية مبادلة الضابط بعدد من المصريين الموجودين في قطر

 

وأوضحت أن أسماء المطلوبين ما زالت قيد الدراسة، بناءً على تقارير الجهات السيادية، مضيفاً أنها "غالباً ستتضمن أسماءً لقادة في جماعة الإخوان المسلمين ثبتت في حقهم جرائم تزعزع الأمن القومي المصري"













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية