على ذمة الغارديان : الفا مقاتل ايراني دخلوا الى العراق للدفاع عن بغداد


June 15 2014 21:15

نسبت جريدة «الغارديان» البريطانية لمسئول عراقي قوله أن إيران أرسلت حوالي 2000 من قوات الباسيج التابعة للحرس الثوري إلى العراق لمساندة حكومة المالكي ضد زحف المسلحين، مؤكدا وجود قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني اللواء قاسم سليماني في بغداد لتنسيق الدفاع عنها

ونجحت القوات الحكومية العراقية أمس في وقف الهجوم الذي تشنه مجموعات مسلحة منذ نحو أسبوع وتمكنت من استعادة المبادرة العسكرية بعد صدمة فقدان مناطق واسعة في الشمال، فيما سيطرت القوات الكردية على أحد المنافذ الحدودية الرسمية مع سوريا. وأعلن المتحدث باسم مكتب القائد العام للقوات العراقية قاسم عطا أمس في مؤتمر صحفي قتل عشرات المسلّحين خلال الـ24 ساعة الماضية، مؤكدا أن القوات الأمنية استعادت المبادرة

وفي موازاة ذلك، أعلن مستشار الأمن فالح الفياض أن رئيس الوزراء نوري المالكي «أمر بتشكيل مديرية الحشد الشعبي» ومهمتها تنظيم عملية تطوع الالاف لقتال المسلحين والتي دعت إليها المرجعية الشيعية الجمعة الماضية. وفيما تُجاهر السلطات العراقية بدعوة المدنيين للتطوع، تتكتم بشدة على الحضور العسكري الإيراني في البلاد، نظرا لما يسببه لها الأمر من حرج، وأيضا لحليفتها إيران التي تنكر التدخل في العراق، على غرار إنكارها المشاركة بالحرب في سوريا إلى جانب بشار الأسد

وفي هذا السياق نفى على الموسوي المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء لنورى المالكي أمس وجود قيادات أو قوات من الحرس الثوري الإيراني تعمل على دعم الجيش العراقي للحيلولة دون سقوط العاصمة بغداد. وقال الموسوي «هذا الحديث كاذب ويراد منه تشويه المعركة وإعطائها أبعادا أخرى غير أبعادها الحقيقية













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية