ناصر جودة مسح طيزه بانذار بني حسن وشيوخهم ... والعيطان يواجه مصيرا مجهولا بيد خاطفيه واحتمال قطع رقبته بسكين


May 11 2014 09:18

عرب تايمز - خاص

لم يرد الملك عبدالله على انذار  عشيرة بني حسن وترك الامر لصهره ناصر جودة وزير الخارجية في حين طار الملك الى بريطانيا وسيصل الى امريكا حيث ينتظر ان يقوم بجولة التشحيط السنوية على دراجته البخارية في سان فرانسيسكو ... ناصر جودة مسح طيزه بانذار بني حسن وشيوخ بني حسن .. والعيطان ينتظر مصيرا مجهولا بعد توارد انباء عن احتمال موت الاسير الليبي في سجون الاردن مما يعني وفقا لمصادر ليبية احتمال قطع رقبة العيطان بسكين وتصوير العملية بالفديو كما هدد خاطفوه

في واشنطون يرى الجمهوريون في أميركا أنهم يملكون قضية ضد إدارة أوباما تخص طريقة تعامل هذه الإدارة مع ليبيا. فقد أدى تصويت في البرلمان الليبي إلى أداء رئيس وزراء جديد قسم اليمين، وهو السادس منذ الإطاحة بالدكتاتور السابق معمر القذافي في عام 2011 بمساعدة أميركا والقوات الجوية لحلف شمالي الأطلسي "ناتو".ورئيس الوزراء الجديد حل محل رئيس الوزراء علي زيدان المؤيد للغرب، الذي طرد من البلاد أخيرا بعد أن برهنت حكومته أنها غير قادرة على إيقاف إحدى الميليشيات من ملء ناقلة بنفط مسروق

وبعد أن وصل إلى بر الأمان في أوروبا، اعترف زيدان بما كان واضحا طوال الوقت: الحكومة الليبية في مرحلة ما بعد القذافي ليس لديها جيش أو طريقة لتأسيس سلطتها على مئات الميلشيات التي نشأت في ظل الفراغ الذي تلا الثورة.وليبيا مشرذمة إلى إقطاعيات، وصناعتها النفطية مشلولة تقريبا، والتهريب غير القانوني يزود المسلحين بالأسلحة في جميع أنحاء المنطقة. وتتحمل إدارة أوباما وحلفاؤها في "ناتو" المسؤولية عن هذه الفوضى، ومن المفيد ربما أن يقوم الكونغرس بالتحقيق في السبب الذي دعا الإدارة إلى السماح لبلاد قامت بشن عمليات عسكرية فيها الانزلاق إلى الفوضى

لكن رئيس مجلس النواب جون بونر أعلن أخيرا أنه سوف يطلب من مجلس النواب إنشاء لجنة للتحقيق بهجوم بنغازي وبمحاولة الإدارة المزعومة بالتغطية على أسباب وكيفية مقتل السفير الأميركي كريستوفر ستيفنز وثلاثة من الأميركيين.لكن وكالات الاستخبارات الأميركية حكمت منذ البداية بأن هجوم بنغازي أوحت به بشكل عفوي تقارير بشأن احتجاجات خارج السفارة في القاهرة، وتطور "إلى اعتداء مباشر" على يد مسلحين مدججين بالسلاح

 وأكثر من سنة بذلها أعضاء الكونغرس من الحزب الجمهوري ووسائل الإعلام المحافظة لإثبات تغطية البيت الأبيض لحقيقة أن ما جرى في بنغازي بانه لم يكن عملاً عفوياً لم يصل إلى شيء، لأنه لا توجد أدلة داعمة لهذا الأمر.والجمهوريون قد يحسبون أن الترويج لفضيحة قد يحشد قاعدتهم الشعبية قبل انتخابات الخريف، لكن من غير المرجح أن توضع إدارة أوباما تحت المساءلة حول ما جرى في ليبيا













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية