هجوم غير مسبوق لرئيس وزراء العراق على النظام السعودي الذي يدعم ويمول الارهابيين في العراق وسوريا


April 18 2014 23:45

اتهم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، الجمعة، النظام السعودي بالتدخل بشؤون العراق ودول عربية أخرى في اشارة الى سوريا، معتبراً أن هذه الأفعال لا تخدمهم.وقال المالكي في كلمة له خلال توزيع سندات قطع الأراضي في محافظة بابل، "دعونا نقول بصراحة لان الأمر لا يخفي على احد فالنظام السعودي مسؤول عن دماء المسلمين جميعاً"، لافتا الى أن "الثروة التي أعطاها الله في بيت الحرام تحولت الى وسائل قتل وتدخل في شؤون الآخرين

وأضاف "ننصح النظام السعودي ونرشدهم لأنهم بحاجة الى مرشد ونهديهم للطريق الصحيح، لان هذه الأفعال لاتخدمهم، لانهم يتحملون دماء المسلمين"، متهماً النظام بـ"التدخل بشؤون العراق ودول عربية أخرى".وتساءل المالكي "هل أن دماء العراقيين تباع بهذه السهولة، وحتى الفقراء لديهم عفة لا يبيعون وطنهم "، مبيناً أن "كل دولة تريد أن تتدخل في شؤون العراقيين نقول لهم، إن كنتم تريدون التدخل كأصدقاء أهلا وسهلا

وكان المالكي، اتهم في (8 آذار 2014)، السعودية وقطر بإعلان الحرب على العراق، محملاً إياهما مسؤولية الأزمة الأمنية في البلاد، فيما أشار الى أنهما تأويان "زعماء الإرهاب والقاعدة" وتدعمها "سياسيا وإعلاميا".وزعم وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل، في تصريح اوردته صحيفة "الشرق الاوسط" في (16 نيسان 2014)، المشاكل التي يعانيها العراق حاليا بأنها "داخلية وليست مع بلاده"، مشددا على ضرورة أن يخاطب رئيس الوزراء نوري المالكي السياسيين العراقيين والشعب العراقي لحل قضايا العراق و"لا يرميها على أحد"، فيما اعتبر ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي، تلك التصريحات، "تحريضية لإشعال الفتنة الطائفية في البلاد وتعطيل المصالحة الوطنية













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية