سلام الشجعان بين عباس ودحلان .... وعيال زايد بن نهيان ... قصيدة للشاعر عبد الوهاب القطب


March 24 2014 23:45

    الشاعر : عبد الوهاب القطب

قالت لست على بعضك

قلت نعم لست على بعضي

قالت ماذا عكر صفوك

فالبسمة دوما تعلو شفتك

قلت أنا من حالي قرفان

وحياتي أزفت من زفت

خلقي أضيق من ديناصور هيجان

يسستمني
لكن تخذله في التخميس يدان قصيران

ما أصعب هذا الخذلان

لست أرى ضوا قدامي

لا اضحك لرغيف ساخن

لا يستهويني ما يثلج صدري

فاليأس بخاصرتي يغلي

قالت هدي يا عبدو

فالحنق على وجهك يبدو

خبرني وعلى الله توكل

وقل الحق ولا تخجل

الحق اقول لكم يا سيدتي

الضفة راحت منذ زمان

والعباس ودحلان

على السلطة مختصمان

هذا يتفاوض كمقامرَ في فيغاس

في ورق مكشوف من كل مكان

فيمر الدحلان أبو راس

وبيده الكاس

يستهزئ من هذا المقمار

عباس يسب الشامت دحلان

ويقول عميل قذر وجبان

والدحلان يدندن في عُبِّه

عباس بلا شك ماشي

قولوا لعين الشمس ما تحماشي

عباس يقول بأن الدحلان

خُفٌّ في رجل السلطان

يلبسها في كل مكان

الا إن صلى حسب الإمكان

عباس يضيف

قد اصبح عتالا بجدارة

ويريد مناطحتي وبكل قذارة

ويريد بأن يحكم غزة

ونصف أريحا

وربع الضفة

وبعض مقاهي وادي الباذان

فهو شريك سلام

لا يخشى في الشركة لومة عباس وحماس

رضيت عنه آل نهيّان

وآل نتنياهو والامريكان

يتساءل عباس المسكين

اين كرامتنا صفّت؟

اين مقاومة العدوان

بل اين سلام الشجعان؟

هذا يا للعار سلام العتال الدحلان

دحلان يقول عن التعتيل

ما هو الا تنسيق مع زايد

فرضته على زايد اسرائيل

كعادتها مع كل عميل

ويضيف أبو مازن

هذا الفرخ ملاط فيه لأبو موزة

هذا الفرخ على العتالين دخيل

لم يعرق يوما الا من طي%ه

يرفعها متضخمة مثل القردة

والفضل يعود لإسرائيل

هل هذا قرد أم إنسان أم دحلان

ان صار رئيسا هذا العتال الدجال

فعلى العودة والضفة والسلطة

والقدس سلام الشجعان

وعلينا لعنة كل الاجيال

3/24/2014













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية