في وقت يجاهد فيه الاف الارهابيين الاردنيين في سوريا ...نواب اردنيون يطالبون بفتح باب الجهاد في اسرائيل ورئيس الوزراء يقول : عيب


February 18 2014 11:03

طالب نواب في البرلمان الأردني بضرورة اتخاذ حكومتهم أقسى الإجراءات تجاه اسرائيل  واستخدام الخيار العسكري وفتح باب الجهاد، الأحد، بسبب نية الكنيست الإسرائيلي مناقشة سحب السيادة الأردنية عن المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس وتحويلها للسيادة الإسرائيلية.وقال نواب إنه يجب على الحكومة طرد السفير الإسرائيلي من الأردن واستدعاء السفير الأردني من تل أبيب وإغلاق السفارة إلى حين الوقوف على تفاصيل القضية

وفي الوقت نفسه طالب نواب أخرون بإلغاء معاهدة وادي عربة بعد تأكيدهم أن إسرائيل لم تصن المعاهدة وأنها تحاول العبث بها بين الفينة والأخرىووضع النواب حكومتهم أمام خيارين الأول اتخاذ إجراءات صارمة بحق إسرائيل بما يضمن حق الأردن برعاية المقدسات في القدس أو حجب الثقة عنهامن جانب آخر، قال رئيس الوزراء الأردني، عبدالله النسور، ردا على النواب أن معاهدة وادي عربة تضمن حق الأردن في رعاية المقدسات وليس من حق اسرائيل اختيار ما تراه مناسبا وترك باقي بنود المعاهدة ... من المعروف ان الاف الارهابيين الاردنييت يجاهدون في سوريا بمباركة النسور ووزارته وبتدريب ورعاية الجيش الاردني الباسل













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية