رغدة توجه ضربة قاصمة للمغنية اليمنية المتسعودة اروى سالم باعميران ومحطتها السعودية


January 18 2014 23:01

عرب تايمز - خاص

وجهت الفنانة السورية رغدة صفعة قوية للمغنية اليمنية المتسعودة اروى سالم باعميران التي تقدم برنامج نورت والتي تظهر عبر الفضائية السعودية نصف عارية ( دون ان يطبق السعوديون عليها الحد طبعا ) في حين يركض رجال شرطتها الدينية وراء السعوديات في المولات لانهن وضعن ( مناكير ) ... رغدة انسحبت بعد ما استفزتها مقدمة البرنامج بسؤال حول إمكانية تغيير موقفها الداعم لحكومة الرئيس السوري بشار الأسد وكانت مقدمة برنامج “نورت “على شاشة “ام بي سي” استفزت الفنانة السورية رغدة بالسؤال حول إمكانية أن تغير موقفها الداعم للرئيس بشار الأسد، وقالت بما معناه إن هذا طعن لولائها للحكومة السورية، مما أثار غضبها الشديد ومغادرتها الحلقة. وطالبت رغدة بحذف هذا السؤال قبل أن تنسحب

لكن القائمون على البرنامج رفضوا حذف الخيار أو تغيير السؤال، الأمر الذي دفع رغدة لعدم استكمال الحلقة، فاكدت رغدة “قلت لهم في حال لم تتم الإستجابة وتغيير السؤال، والعودة للإتفاق الأصلي، سيكون الإنسحاب نهائياً، وإصرار فريق الإعداد على إبقاء السؤال ومخالفة الإتفاق، لا يمكن تفسيره سوى بأن هناك نية مبيتة من قبلهم للنيل من مواقفي بطريقة غير مباشرة”.ورفضت الفنانة السورية البقاء في الأستوديو، مما اضطر لمقدمة البرنامج طلب فاصل، أملاً في احتواء الموقف

وبعد الفاصل، عادت المقدمة على الشاشة، لكن رغدة أصرّت على موقفها ورفضت العودة إلى الكرسي الذي كانت تشغله، فظلّ فارغا حتى نهاية الحلقةوكانت رغدة ترتدي في البرنامج ملابس تشكل ألوان العلم السوري، عبارة عن بنطلون أسود، وجاكيت أسود مزين بوردة بيضاء، ووشاح أحمر وأقراط خضراء، وأساور فيها العلمين السوري والمصري، بالإضافة إلى دبوس يحمل صورة الرئيس بشار الأسد، وهو ما فسرته رغدة بقولها: هذا لباسي، وهذا علمي، وهذا رئيسي وهذه مواقفي

وكانت عدد من مواقع التواصل الاجتماعي تسجيل فيديو تظهر فيه الفنانة السورية رغدة، تناولت فيه مواقفها من قضايا سياسية، فنفت ما نسب إليها بأنها ناشدت الرئيس السوري بشار الأسد الذي وصفته بـ "دكتور البصيرة" بقص رقاب "من لهم لحى"، وأشارت إلى أنها ضد اللجوء إلى العنف مع أي شخص كان بغض النظر عن قناعاته، بل حتى إذا كانوا من "الإخوان المسلمون أو من السلفيين 

كما تحدثت رغدة عن الوضع الداخلي المصري في اللقاء، الذي أجراه معها تلفزيون "الجديد"، مشيرة إلى أنها تتعرض لحملة مضادة بسبب انضمامها لحزب "حماة مصر"، مما أثار استياء السياسي المصري حمدين صباحي، داعية إياه إلى التحلي بالصبر 

وأضافت متوجهة لصباحي بأن ما فات قد انتهى لكن الآتي "أنت من بدأته"، كما شددت على أن نفسها طويل إذ أنها من "تربية حافظ الأسد .. سياسة النفس الطويل 

إلى ذلك تحدثت رغدة عن موقفها من بعض دول الخليج العربي التي كانت قد قاطعت أعمالها بسبب آرائها السياسية، ومن هذه الدول الكويت، فكان رد الفنانة أن الله هو الذي يرزق. ومن ثم أعربت رغدة عن أملها بأن تعود الكويت لتنضم إلى العراق لأن "الكويت جزء من العراق أصلا"، حسب رأيها، كما قالت أن السعودية كذلك قاطعتها بعد عام 2006، في إشارة إلى حرب تموز. واعتبرت رغدة أن تأييدها للمقاومة كان من الأسباب التي دفعت باتجاه مقاطعتها، فاستغلت الفرصة المتاحة لتوجه تحية لحسن نصر الله ومن معه، منوهة بأن المقاومة "تحفظ ما تبقى من ماء وجوهنا" ، بحسب وصفها













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية