ارشيف جريدة كويتية يؤكد ما قاله هيكل عن الجزر الاماراتية ..ويكذب الامارات والبحرين ويحرجهما


January 16 2014 15:22

عرب تايمز - خاص

بعد ساعات فقط من تكذيب البحرين والامارات لمزاعم قالت ان هيكل رددها حول تنازل الامارات عن الجزر الاماراتية لايران منقابل صفقة مع ايران قامت وسائل اعلام عربية بنشر الصفحة الاولى لجريدة كويتية صدرت عام 1970 تبين ان حاكم راس الخيمة السابق ووالد الحاكم الحالي قد باع سرا الجزر الاماراتية لايران وبالتالي فان مطالبة الامارات بالجزر لا معنى له

الصورة من أرشيف صحيفة (الرأي العام) الكويتية الصادرة بتاريخ 15 ربيع الأول من سنة 1390 هـ الموافق 10 ايار 1970 م. فقد عنونت الصحيفة بالخط العريض خبرها الملفت : صفقة مثيرة بين حاكم رأس الخيمة وإيران ، وأوردت عناوين جانبية تقول : القاسمي باع طهران ثلاث جزر تتحكم بالخليج العربي بأكمله ، وعنوان آخر يقول: مبلغ كبير من المال و20 سيارة فخمة ثمن الجزرحيث كانت تقارير كثيرة تشير إلى الصفقة بن حاكم رأس الخيمة وقتذاك وإيران تم بموجبها بيع الجزر الثلاث التي تطالب بهم الإمارات فيما تعتبرها إيران جزء لا يتجزأ من إيران

لكن هذا التقرير يعد الأول الذي نشر عام 1970 ويتحدث بالتفاصيل عن هذه الصفقة ، ولم تنف الإمارات التقارير الكثيرة التي نشرت حول هذه الصفقة

وكما يرى مراقبون أن هذه الصفقة تبرر وتفسر العلاقات المميزة على الأقل اقتصاديا بين الإمارات وإيران رغم ان أبو ظبي ما انفكت تطالب إيران بالتباحث حول الجزر فيما الأخيرة ترد بحسم أن الجزر تابعة لإيران وقامت مؤخرا بتعزيز وجودها العسكري وقام الرئيس الإيراني بزيارة الجزر معلنا تحديه لأي مطالب إماراتية.وتعتمد إيران باقتصادها الذي يواجه العقوبات على الإمارات كثيرا وهو الأمر الذي طالما أثار استغراب المراقبين

الجدير بالذكر أن جزيرة أبو موسى واحدة من ستة جزر تشكل أرخبيل مضيق هرمز جنوب الخليج العربي، تتبع لإمارة الشارقة في دولة الإمارات العربية المتحدة، احتلتها إيران في عام 1971 م، وتقع اليوم ضمن محافظة هرمزغان الإيرانية، وتطالب بها دولة الإمارات العربية المتحدة

وكانت شخصيات بحرينية واماراتية قد اتهمت هيكل بالخرف وواصلت مهاجمته  بعد الحديث التلفزيوني الذي أدلى به متناولا قضية الجزر المتنازع حولها بين إيران والإمارات وقوله إن العرب قبلوا التنازل عنها مقابل بقاء البحرين عربية، فاتهمه برلماني بحريني بقبول المال الإيراني، بعد دعوة وزير خارجية البحرين له إلى الصمت.

وكان هيكل قد ظهر قبل أيام في مقابلة على فضائية سي بي سي لمصرية قائلا إن الجزر الثلاث، طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبوموسى، قد جرى التنازل عنها لإيران مقابل استقلال البحرين وإمساك الأقلية السنية بالحكم فيها، زاعما مشاركته في مفاوضات خلال عهد الرئيس الراحل، جمال عبدالناصر، حول هذه القضية.واعتبر هيكل أن المطالبات الحالية للإمارات بالجزر لديها دوافع سياسية، وأن القضية لم تثر خلال حكم الشاه لإيران مضيفا: "لا يمكن أن نقول لإيران: اخرجي من الخليج كله

ورد وزير الخارجية البحريني، الشيخ خالد آل خليفة، على هيكل بتغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع تويتر قال فيها: "حسنين هيكل لا يستنطق الا الموتى وأصحاب الآخرة... إن كانت لديه وثيقة واحدة تثبت مزاعمه عن البحرين وجزر الإمارات فليبرزها. وإلا فليصمت."أما عضو مجلس الشورى البحرين، عبدالجليل العويناتي، فقد هاجم هيكل في مقال نشره بصحيفة "الوطن" البحرينية تحت عنوان "عندما يكذب محمد حسنين هيكل.. من أجل حفنة تومانات!" اتهم فيه هيكل بـ"العيش على أوهام النفوذ والنجومية عندما كان يكتب عن الوحدة العربية نهاراً ويتآمر عليها ليلاً

وتابع العويناتي بالقول: "ثمة أنظمة عربية تتكفل بمصروفات تدليله كثمن لإعادة استخدام شبح السيد هيكل..!" مضيفا أن ما قاله حول البحرين والإمارات "يكفي للتأكيد على أن الرجل لم يبلغ فقط من العمر عتياً، بل بلغ أيضاً من الخرف عتياً،" وتوجه إليه بالقول: "معروف لصالح من تكتب اليوم فالتومانات كالدراهم.. تأبى إلا أن تظهر أعناقها!" في إشارة منه إلى العملة الإيرانية













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية