بغداد تؤكد مقتل شاكر وهيب وداعش ينفي


January 05 2014 07:18

جدد جهاز مكافحة الإرهاب العراقي، أمس، تأكيده مقتل القيادي البارز في تنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام»، أو «داعش»؛ شاكر وهيب، وشدد أن الصور التي نشرها التنظيم «قديمة» تعود لبداية دخولهم لمدينة الرمادي، فيما أشار إلى أنه «لو كان وهيب حياً لظهر بالصوت والصورة».وقال ناطق باسم جهاز مكافحة الإرهاب العراقي، في تصريحات صحافية أمس، إن «الصور التي عرضت من تنظيم داعش لشاكر وهيب قديمة تعود لبداية دخول التنظيم إلى مدينة الرمادي»، مؤكداً أن «وهيب قتل بعدها». وأضاف المسؤول العراقي أنه «لو كان شاكر وهيب حياً كما يدعون لظهر بالصوت والصورة

وكان تنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام» نفى الأنباء التي تحدثت عن مقتل وهيب في محافظة الأنبار. وأكد أنه «يقاتل بين أهله في مدينة الرمادي». وفيما نُشرت صور له وهو داخل مركز للشرطة في المدينة وهو يرتدي خوذة للشرطة وخلفه مسلحان يرتديان أقنعة سوداء، أشار إلى أن وهيب «حصل على وثائق بأسماء المخبرين السريين في محافظة الأنبار».يشار إلى أن جهاز مكافحة الإرهاب العراقي أكد الخميس الماضي أن قناصي قواته قتلوا وهيب خلال عملية أمنية شرقي الرمادي، وأنه «سيعرض صوره لاحقاًوبرز وهيب كقيادي رفيع في التنظيم بعد انتشار مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يظهره وهو يعدم سائقي شاحنات سوريين على الطريق الدولي السريع في محافظة الأنبار في شهر أغسطس الماضي













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية