اعتقال المئات من ارهابيي الاخوان المسلمين في مصر


December 28 2013 04:05

واصلت جماعة الإخوان  الارهابية المحظورة  في مصر اتباع العنف كوسيلة لإرهاب المصريين بعدما فشلت في تعبئة الشارع مجدداً، لتتصدى أجهزة الأمن والأهالي لمخططاتهم، حيث قتل ثلاثة بالاشتباكات، في حين فعّلت أجهزة الأمن قرار اعتبار الجماعة منظمة إرهابية وأوقفت 265 إخوانيا في ثماني محافظات.وأفاد بيان وزارة الداخلية المصرية أمس: «تمكنت الأجهزة الأمنية خلال مواجهاتها مع عناصر الشغب المنتمين لتنظيم الإخوان الإرهابي من ضبط عدد 265 من العناصر الإخوانية، من بينهم 28 سيدة في ثماني محافظات، وضُبط بحوزتهم زجاجات مولوتوف، ومنشورات تروج لفكر جماعة الإخوان الإرهابية

وأضافت الوزارة ان «الموقوفين قاموا بإثارة الشغب وقطع الطريق والتعدي على المواطنين وقوات الشرطة مستخدمين الأسلحة النارية والخرطوشوتابعت أن «المواجهات أسفرت عن إصابة عدد من رجال الشرطة، أحدهم بطلق ناري، وإصابة أحد المواطنين المصريين بطلق ناري بمدينة الفيوم (جنوب غرب القاهرة) واتهم أحد عناصر تنظيم الإخوان بإحداث إصابته وإضرام النيران بسيارتي شرطة تصادف مرورهما بمناطق المسيرات بمحافظتي القاهرة والمنيا (جنوب العاصمة المصرية)».وأشارت إلى أنه «جاري اتخاذ الإجراءات القانونية قِبل الموقوفين في إطار قرار مجلس الوزراء باعتبار جماعة الإخوان جماعة إرهابية

في الأثناء، أكد مسؤول أمني ومسؤول في الإسعاف أن ثلاثة قتلوا خلال اشتباكات بين قوات الأمن والأهالي من جهة وعناصر إرهابية من جماعة الإخوانوقال مدير إدارة البحث الجنائي بمحافظة دمياط بدلتا النيل أحمد فتحي إن «شخصا يدعى عمار أحمد الرمال (18 عاما) قتل خلال اشتباكات بين قوات الأمن والاخوان في دمياط الجديدة».من جهته، قال رئيس مرفق الإسعاف في محافظة المنيا جنوبي القاهرة محمد عبده إن «شخصا قتل في اشتباكات بمدينة سمالوط إحدى مدن المحافظة». وأضاف أن شخصا ثالثا قتل في الصدامات.في سياق متصل، أُصيب عدد من الطلاب بجروح باشتباكات دارت حول مبنى جامعة الأزهر بين مناصرين للرئيس المعزول محمد مرسي من جهة، ومعارضين له وعناصر الأمن من جهة أخرى

ووقعت اشتباكات متقطعة في محيط مبنى جامعة الأزهر في ضاحية مدينة نصر (شمال شرق القاهرة) بين بضع مئات من طلاب جامعة الأزهر من المنتمين لتنظيم الإخوان الإرهابي من جهة وبين مصريين يعارضونه وعناصر الأمن المركزي من جهة أخرى.وقامت عناصر الأمن بإطلاق الغاز المسيل للدموع على أنصار مرسي الذين لجأوا للشوارع الجانبية في ضاحية مدينة نصر، حيث وقعت اشتباكات بينهم وبين معارضي مرسي من أهالي المنطقة أسفرت عن إصابة عدد كبير بجروح. كما اندلعت اشتباكات بعدما فرقت الشرطة المصرية بالغاز المسيل للدموع تظاهرات لجماعة الاخوان الإرهابية في سكن الطلاب بجامعة الأزهر بالقاهرة ومدينة الإسماعيلية

ومنذ الساعات الأولى من أمس، شهدت المدن المصرية استنفاراً أمنيا غير مسبوق حيث شهدت محافظة جنوب سيناء استنفارا أمنيا تأهبا لحدوث أي أعمال عنف من قبل تنظيم الإخوان الإرهابي. كما شهد ميدان رابعة العدوية حالة من الاستنفار الأمني، حيث انتشرت الآليات العسكرية وعدد من السيارات ناقلة الجنود وتشكيلات من جنود الأمن المركزي على مداخل الميدان.وقامت طائرات الهليكوبتر بالتحليق في سماء السويس ضمن الحملات التي تقوم بها القوات المسلحة لتمشيط المناطق الوعرة في جبل عتاقة والمجرى الملاحي للقناة وشركات النفط، فيما كثفت القوات الخاصة من تواجدها في كافة الشوارع المؤدية لوزارة الداخلية قبل بدء تظاهرات جماعة الإخوان الإرهابية

وتمركزت القوات بكثافة شديدة في ميدان لاظوغلي ومحيط وزارة العدل القريبة من الداخلية. أما في ميدان التحرير، فسمحت قوات التأمين المتواجدة في الميدان بمرور السيارات والأفراد وتمركزت بعض المدرعات الشرطية في منتصف الميدان فيما تمركز عدد آخر من المدرعات العسكرية أمام المتحف المصري













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية