خلاف بين الكونغرس وسي آي إيه حول السجون السرية والتحقيقات


December 14 2013 05:52


ظهر خلاف كبير بين لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ الأمريكي ووكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي آي إيه) حول تقرير تحاول اللجنة استكماله ينتقد بشدة ممارسات لمكافحة الإرهاب منها "الإغراق بالمحاكاة"، وهو أسلوب استخدمته المخابرات لاستجواب المشتبه بهم في فترة رئاسة الرئيس السابق جوج دبليو بوش .
وأكد مسؤولون في الكونغرس والمخابرات على السواء أن "السي .آي .إيه" مازالت مختلفة مع جوانب مهمة في مسودة التقرير التي وافقت عليها لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ منذ عام . وتقع المسودة في آلاف الصفحات وهي محاطة بسرية عالية . ومنذ أربع سنوات بعد تولي الرئيس باراك أوباما الرئاسة بدأت لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ التي ترأسها السناتور الديمقراطي دايان فينستاين تحقيقاً مهماً في ممارسات إدارة بوش، وفحصت تقارير بالغة السرية تقع في ملايين الصفحات توثق لطرق التعامل مع المتشددين . ورغم تواصل التحقيقات الجنائية فيما يتصل بعمليات الاستجواب، لم تستجوب لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ شهوداً رئيسيين بينهم مسؤولون في وكالة المخابرات شاركوا في أنشطتها . ودفع ذلك مؤيدي "السي .آي .أيه" إلى التشكيك في مدى توازن التقرير الذي تعده اللجنة . وقالت فينستاين في بيان "نحن في المراحل الأخيرة من إدخال جزء من رد "السي .آي .إيه" في التقرير وإن ظلت النتائج تنتقد بدرجة كبيرة أنشطة "السي .آي .إيه" فيما يتعلق بالاحتجاز والاستجواب" .
من جهة اخرى وافق أعضاء مجلس النواب الامريكي بأغلبية كبيرة على القانون السنوي لسياسة الدفاع الذي خصص 633 مليار دولار للانفاق عام 2014 وتضمن تخفيف بعض القيود على نقل سجناء من المعتقل الحربي الامريكي في غوانتانامو . ويمهد تمريره في مجلس النواب الطريق أمام المناقشة النهائية له في مجلس الشيوخ الأسبوع المقبل على الأرجح













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية