على ذمة وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية الحكومية : محمد حجازي اصبح ( بيشوي ) وتخصص ببث الفتنة بين المسلمين والمسيحيين في مصر


December 05 2013 14:59

عرب تايمز - خاص

وزعت وكالة انباء الشرق الاوسط اغلمصرية وهي وكالة حكومية رسمية خبرا طريفا من القاهرة يقول : القت الأجهزة الأمنية بالمنيا القبض على مصري يعمل مراسلا لإحدى القنوات الدينية الأمريكية لإتهامه بإثارة الفتنة بين المسلمين والأقباط وزعت وكالة الان

وكان اللواء أسامة متولي مدير أمن المنيا قد تلقى إخطارًا من العميد هشام نصر مدير البحث الجنائي يفيد بتمكن أجهزة البحث بالاشتراك مع الأمن الوطني من ضبط «بيشوي ارميا  32 عامًا، مراسل لقناة الطريق الأمريكية  ومتخصصة في بث الكراهية والفتنة بين المسلمين والأقباط ونقل صورة خاطئة عن اضطهاد الأقباط بمصر على غير الحقيقة.وتبين من التحريات أن المتهم مسقط رأسه محافظة بورسعيد وتحوّل من الإسلام للمسيحية قبل 13عامًا، وضُبط بحوزته كاميرا و4 فلاشات ذاكرة يستخدمها في تصوير المظاهرات والمسيرات والمنشآت الهامة

وتبيّن أن اسمه عندما كان مسلمًا محمد حجازى، وحاصل على شهادة ميلاد من الكنيسة واعتاد أن يندس وسط المظاهرات والمسيرات على أنه ناشط سياسي وحقوقي وذهب إلى قرية البدرمان بمركز ديرمواس والتي شهدت أحداثًا بين المسلمين والأقباط والتقى بعدد من المواطنين المسيحيين وأجرى مقابلات معهم وقام بتصوير منازل بالقرية دون الحصول على تصريح بزعم أنه صحفي

وكانت جريدة الفجر المصرية الخاصة قد اهتمت ببيان حول هذا الموضوع  أصدرته حركة " صرخة الأقباط " و الذى طالبت فيه وزارة الداخلية بالإفراج عن مراسل قناة " الطريق " الفضائية ، " بيشوى أرميا " ، " محمد حجازى " – سابقا - . وقد قالت الحركة فى بيان لها أن قوات الأمن أصبحت تلاحق النشطاء الأقباط بدلا من اداء عملها فى القبض على الجناة وحارقى بيوت المسيحيين والقتلة وتطهير المديريات من القيادات المتواطئة مع الأرهابيين ولذلك تطالب الحركة الداخلية بالافراج الفورى عن بيشوى دون أى قيود













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية