العفو الدولية توصي بتحقيقات في جرائم حرب أمريكا في أفغانستان


November 20 2013 10:35

أوصت منظمة العفو الدولية في لندن، اليوم بضرورة أن يطالب القادة الأفغان خلال اجتماعهم بمجلس الشورى غدا الخميس بفتح تحقيقات في جرائم الحرب التي ارتكبتها القوات الأمريكية، وأن يعتبروا هذا الأمر شرطا أساسيا لإبرام أي اتفاقات أمنية بين الجانبين.وأفادت العفو الدولية - في تقريرها الذي بثته اليوم الأربعاء على موقعها الإلكتروني - بأن مجلس الشورى الأفغاني سوف يجري غدا مناقشات حول الاتفاق الأمني المقترح مع الولايات المتحدة (بي إس إيه)، والذي سيحدد حال إبرامه، شروط أي وجود عسكري أمريكي في أفغانستان عقب انسحاب القوات الأمريكية من هناك في نهاية عام 2014 القادم

وأشارت إلى أنه من المتوقع أن تبقى الولايات المتحدة على قوة تتألف من أكثر من 10 آلاف جندي بجانب المقاولين المدنيين وعملاء وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيهوتعليقا على هذا الشأن، قالت حورية مصدق الباحثة الأفغانية لدى منظمة العفو الدولية: إن الاتفاق الأمني الثنائي المقترح يقدم للأفغان فرصة مهمة للضغط من أجل المزيد من الشفافية بشأن محاسبة المتهمين بارتكاب جرائم حرب يعتقد بأنها وقعت على يد القوات الأمريكية

وأضافت: "أن نقص الشفافية يعني حتى الآن أن ذوي مئات المدنيين الأفغان الذين قتلوا في الغارات الجوية الأمريكية يفتقدون جميع المعلومات الخاصة بإحراز تقدم في سير التحقيقات العسكرية الأمريكية أو حتى ما إذا كان قد تم بالفعل فتح تحقيقات أم لا، وهذا الأمر يثير القلق خاصة أننا يمكننا في بعض الحالات أن نؤكد ارتكاب جرائم حرب".وأوصت مصدق بضرورة أن تضمن بنود الاتفاق الأمني الحماية للمدنيين الأفغان وفقا للقانون الدولي، وقالت: "إن أعضاء مجلس الشورى يجب أن يطالبوا الحكومة الأفغانية بإبلاغ البرلمان بالخطوات التي اتخذتها السلطات الأمريكية للتحقيق في جرائم الحرب المرتكبة وتقديم الجناة للعدالة ومنح التعويضات للضحايا والناجين













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية