صحيفة بريطانية: مقاتلون أجانب يتدفقون على سوريا عبر تركيا


November 01 2013 01:46

كشفت صحيفة “ديلي تليغراف” البريطانية، أمس، أن “جهاديين” أجانب، من بينهم بريطانيون، يتدفقون على سوريا للانضمام إلى تنظيم “القاعدة” من أماكن اختبائهم في تركيا

وقالت الصحيفة إن مجندي تنظيم “القاعدة” يجري وضعهم في بيوت آمنة بجنوب تركيا قبل تهريبهم عبر الحدود لشن “الجهاد” في سوريا، كما أن شبكة المخابئ على الأراضي التركية تسمح بتدفق المقاتلين الأجانب بشكل مستمر إلى هناك للمشاركة في القتال، وفقاً لمتطوعين مشاركين . وأضافت أن الجهاديين الأجانب بزّوا إلى حد كبير الجناح المعتدل في الجيش السوري الحر المدعوم من الغرب جراء استمرار تدفقهم على سوريا عن طريق تركيا، مما سيثير تساؤلات حول الدور الذي تلعبه الأخيرة، العضو في منظمة حلف شمال الأطلسي (ناتو)، في الحرب الدائرة بسوريا . ونسبت إلى متطوع أردني يدير حركة تدفق المقاتلين الأجانب الراغبين في الانضمام إلى فرع تنظيم “القاعدة” في سوريا المعروف باسم دولة الإسلام في العراق والشام من منزل آمن للتنظيم بجنوب تركيا يُدعى (أبو عبدالرحمن) قوله: “هناك مجاهدون من جميع الجنسيات يأتون إلى هنا كل يوم” . ورجّحت الصحيفة احتمال أن يكون ما يصل إلى 10 آلاف مقاتل موجودين في سوريا الآن، من بينهم مقاتلون مخضرمون من حرب العراق وشباب يشاركون بالجهاد للمرة الأولى ومعظمهم من الدول الغربية، وفقاً للمحللين

وفي هذا السياق، ذكرت الإذاعة السويدية، أمس، أن إماماً سويدياً تورط في نقل الأسلحة عبر الحدود التركية إلى المسلحين السوريين . وكان هيثم رحمة، وهو من خلفية سورية، غادر موقعه كإمام لأكبر مسجد في ستوكهولم في مارس من العام الماضي، وتردد أنه انتقل إلى تركيا التي يتم من خلالها نقل الأسلحة،، القادمة بصورة أساسية من ليبيا والبوسنة عبر الحدود إلى المسلحين المعارضين في الجانب السوري













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية