مقتل 41 شرطياً في أعنف هجمات بالأنبار


October 23 2013 20:48

شهدت محافظة الأنبار في العراق ليلة دامية بمقتل ما لا يقل عن 41 شرطياً في سلسلة هجمات استهدفت نقاط تفتيش للشرطة، فيما قتل 16 منهم نحراً، الامر الذي جعل رئيس الوزراء نوري المالكي يدعو إلى تشكيل جبهة داخلية وخارجية للقضاء على الإرهاب والمطالبة بعقد مؤتمر دولي لمكافحة الإرهاب في بغداد.وأوضحت المصادر ان الهجمات وقعت في مدينة الرمادي (100 كيلومتر غرب بغداد) ومنطقة الرطبة (370 كيلومترا غرب بغداد) القريبة من الحدود العراقية السورية

وقال النقيب في الشرطة عمر الكبيسي ان «انتحاريا يقود صهريجا مفخخا استهدف نقطة تفتيش للشرطة الاتحادية على الطريق الرئيسي في الانبار قرب الرطبة، ثم هاجم انتحاري يقود سيارة مفخخة نقطة تفتيش ثانية». وتابع ان «مسلحين هاجموا في الوقت ذاته وبأسلحة ثقيلة مركز الشرطة في الرطبة، بينما فجر انتحاري يقود صهريجا نفسه فوق جسر قريب من المنطقة في وقت كانت تمر فوقه ثلاث سيارات مدنية

وذكر النقيب ان هذه الهجمات التي وقعت في منتصف ليل أول أمس، قتلت 17 شرطيا وأصابت 25 شرطيا بجروح

في موازاة ذلك، هاجم مسلحون نقطة تفتيش للشرطة عند أحد مداخل الرمادي فقتلوا أربعة من الشرطة وأصابوا شرطيا

في الأثناء، قتل 14 شرطياً ذبحاً بآلات حادة على يد مجموعة مسلحة غرب الرمادي مركز الأنبار

وذكر مصدر امني أمس أن «مسلحين مجهولين نصبوا كمينا لدوريات من الشرطة المحلية وقاموا بذبح 14 شرطيا بآلات حادة في منطقة 160، غرب الرمادي» ، فيما قتل شرطيان بعد اختطافهما من منزليهما من قبل مجموعة مسلحة في الرمادي مركز محافظة الأنبار. وذكر مصدر، أن «مسلحين مجهولين اختطفوا شرطيين من منزليهما في منطقة السجارية في الرمادي، وبعد ساعات من الاختطاف تم العثور على جثتي الشرطيين في نفس المنطقة













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية